وفاة 4 أطباء سوريين وهم يقومون بواجباتهم الطبية في إيطاليا

وفاة 4 أطباء سوريين في إيطاليا أصيبوا بفيروس كورونا وهم يقومون بواجباتهم الطبية. الطبيب عبد الغني مكي من دمشق، والطبيب عبد الستار عيروض من حلب، والطبيب جفونت مراديان من الحسكة، وإياد بن محمد الدقر من دمشق.

32
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

ارتفعت حصيلة وفيات الأطباء في إيطاليا من جراء الإصابة بفيروس كورونا إلى 105، بعد وفاة اثنين آخرين الخميس 9 أبرريل/نيسان2020، حسبما أفاد اتحاد نقابات الأطباء لوكالة الأنباء الفرنسية.

وخلال الأيام الماضية توفي 4 أطباء سوريون يقيمون في إيطاليا، وذلك بعد إصابتهم بفيروس “كورونا أثناء عملهم.

1-الدكتور عبد الستار عيروض (80 عامًا)، أول طبيب سوري يتوفى إثر إصابته بـ”كورونا”، بعد أن انتقل له الفيروس من أحد مرضاه في مدينة بياتشينزا/ Piacenza، حيث كان يعيش.

الطبيب عبد الستار عيروض(سوريا ستريم)

2-كما توفي طبيب الأسنان السوري عبد الغني مكي، بعد إصابته بعدوى الفيروس، في 24 أذار/مارس الحالي، ليكون بذلك الطبيب السوري الثاني الذي يفارق الحياة في إيطاليا.

الطبيب عبد الغني مكي(عكس السير)

3-وتوفي الدكتور غيفونت مراديان إثر إصابته بالفيروس في أثناء عمله بأحد مشافي إيطاليا، الذي بقي على رأس عمله حتى الأيام الأخيرة قبل وفاته.

الطبيب غيفونت مراديان(حرية برس)

4-أيضاً الطبيب “إياد محمد الدقر” 32 عاماً توفي متأثراً بوباء “كورونا” الذي لم يمهله طويلاً بعد أن اكتشف إصابته به منذ أسبوعين، توفي في أحد مستشفيات مدينة (بياشينسا) الإيطالية جنوب ميلانو الجمعة.

الطبيب اياد محمد الدقر(فيسبوك)

والطبيب إياد هو حفيد النَّحوي العلامة والمؤرخ الدمشقي “عبد الغني الدَّقر”.

هادي البحرة ينعى الأطباء

ونعى الرئيس المشترك للجنة الدستورية عن المعارضة السورية، “هادي البحرة” الأطباء، وقال “البحرة” في تغريدة نشرها عبر حسابه على “تويتر”: “ننعى ببالغ الحزن وفاة 4 أطباء سوريين في إيطاليا أصيبوا بفيروس كورونا وهم يقومون بواجباتهم الطبية. الطبيب “عبد الغني مكي” من دمشق، والطبيب “عبد الستار عرود” من حلب، والطبيب “جفونت مراديان” من الحسكة، وإياد بن محمد الدقر.. الرحمة لأرواحهم الطاهرة”.

مصدر وكالة “يراكوين” الأرمنية وكالة الأنباء الفرنسية تويتر
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.