وأكتب للفتاةِ التي تخاف أن تقول لي أحبُّك كل الذين قتلوا بالحرب شهداء إلاّ أنا

حسن شاحوت

في ليالي الغربة الملوثة, والقلوب المحترقة بنارِ الحنين

ثَمّة فتاة ترسل لي صورها يومياً وأغاني

الفتاة التي تحب الشوكولاتة والحياة

تحدثني كثيراً عن البردِ والحبّ

عن أحلامها حين تغفو على صدرِ القصيدة

عن طفلٍ يضحك أمهر مما ضحكت

عن روحها المعلقة بمساميرِ الصور

وقلبها المليء بأغاني العشاق

عن الحربِ التي لم تلقِ أوزارها بعد

تحدثني كثيراً… كثيراً

وتخاف أن تقول لي أحبُّك!!.

في الحربِ المجردةِ من أخلاقها

ثَمّة جنود يقتلون أطفالنا هنا

ويلاعبون أطفالهم هناك

جنود يصنعون من أشلائنا ألعابا

لوقتِ فراغهم

جنود يبكون في أحضانِ زوجاتهم

ويضحكون في ساحةِ المعركة!

ثَمّة رجال يرتدون قمصانا رسمية

وفانيلات قطنية

يلتهمون أصابع حبيباتهم النحيفة كحزِ برتقالة

ويشربون نهودهن كعسلٍ فاتر

ويتحدثون عن الجوع

_ الجوع_ ( أن تخبركَ زوجتك, أن أطفالك البارحة شربوا دموعهم وناموا متوسدين جوعهم)

ثَمّة مذيعة أخبار, تطل كلّ صباح

بفستان مشجر, وأحمر شفاه باهظ

تتفن في نقل أخبارنا

ولا تدرك, أن أوراقها المتناثرة فوق ظهر الطاولة, أصغر من أن تحتوي آلامنا

لا غرابة في الأمر في زماننا هذا

زمان البشر الملوثين للغاية!!.

في زماننا هذا

الزمان المليء بالناس المطليّين بألوان الحياة المزيفة

زمان القبلات المتبادلة عبر ( الوتس أب)

والعبور في ثقوب الجينز الأسود

زمان الكلام المعاد, التواضع الكاذب

و الابتسامة المنحنية أمام الوظيفة

زمان الشعراء والشياطين والنساء

زمان الحرب وقطع الرؤوس

ما من أحد يتكهن بما كان يفكر الرأس المقطوع!!.

هنا بيروت

في غرفةٍ دائمة الفوضى

ثَمّة أنا

أشعلُ سيجارتي بقداحةِ CLIPPEBR

وأكتب للفتاةِ التي تخاف أن تقول لي أحبُّك

كل الذين قتلوا بالحرب شهداء

إلاّ أنا

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.