هتافات ضد الأسد في المزرعة، ورقصات شعبية في القريا

خاص|| جلال الحمصي –
خرج العشرات في مظاهرة بذكرى عيد الجلاء نادوا فيها بالحرية والكرامة وطالبوا بجلاء كافة القوات اﻷجنبية عن اﻷراضي السورية وذلك في بلدة المزرعة بريف السويداء الغربي صباح يوم الأمس الإثنين.
وذكرت المصادر من داخل البلدة أن عشرات الناشطين تجمعوا في ساحة الشعلة بمدينة السويداء صباحاً، قبل توجههم إلى بلدة المزرعة، رافعين لافتات تندد بعمليات التهجير القسري والتغير الديموغرافي في البلاد وتستنكر عمليات قتل المعتقلين السياسيين تحت التعذيب وترفض عمليات الحصار والتجويع.
وأكدت ذات المصادر بأن المتظاهرين وعند وصولهم إلى النصب التذكاري لشهداء الثورة السورية الكبرى في مدخل المزرعة هتفوا للحرية والكرامة، ترافق ذلك مع تواجد للقوى الديموقراطية في السويداء الذين وضعوا أكليل من الورود على النصب التذكاري وألقوا بعض الكلمات احتفالاً بعيد الجلاء.
هذا ولم تغب شعارات الثورة الأولى عن المتظاهرين الذين جددوا أولى هتافاتها المتمثلة بـ (عاشت سورية ويسقط بشار الأسد، سورية لينا وماهي لبيت الأسد- مكتوب على علمنا بشار خاين وطنا ).
وفي سياق متصل احتفل العشرات من الفعاليات الرسمية وعدد من اﻷهالي في بلدة القريا بريف السويداء الجنوبي بذكرى عيد الجلاء، تخلل ذلك أهازيج ورقصات ودبكات شعبية مع هتافات مؤيدة للحكومة السورية.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.