من يقف وراء الارهاب المتنقل من بلد الى آخر؟

649

كتب الدكتور فيصل القاسم على صفحته الشخصية
كل من يعزو الاعمال الارهابية التي تقع في العالم للظلم الواقع على العرب والمسلمين وخاصة في سوريا والعراق فهو يطمس الحقيقة ويقدم خدمة مجانية للارهابيين الحقيقيين، وهم النظام السوري وحلفاؤه.

صدقوني: من يقف وراء الارهاب الذي يتنقل من بلد الى آخر ليس السوريين ولا العراقيين ولا المسلمين المظلومين، بل الجهات التي تظلمهم وتقتلهم وتشردهم.

إنه حلف الاسد. هذا الحلف يريد ان يقنع العالم بأنه ضحية الارهاب الاسلامي، وبأن هذا الارهاب سيطال العالم اجمع اذا لم يقف العالم مع حلف الاسد. بعبارة اخرى، فأن النظام السوري وكل من يقف معه هم وراء العمليات الارهابية التي تجتاح العالم كي يعيد العالم تأهيل النظام السوري وأمثاله كشركاء في محاربة الارهاب.

من يقف مع النظام السوري هو الارهابي الحقيقي، وليس الضحايا الذين شردهم وقتلهم النظام الاسدي وشركاؤه.

لهذا من الخطأ الشنيع ان تقولوا ان الغرب يذوق مرارة الارهاب بسبب سياساته الظالمة بحق العرب والمسلمين.

هذا غير صحيح بالمطلق، فلا تنسبوا الجريمة للضحايا وتنسوا المجرم الحقيقي الذي يرهب العالم كي يعيدوا تأهيله بحجة محاربة الارهاب.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.