من ذاكرة الثورة…

30 \ 3 \ 2011
احتشاد الآلاف في الجامع العمري بدرعا لتشييع 5 شهداء استشهدوا برصاص قوات نظام الأسد.
30 \ 3 \ 2012
فرض الأمم المتحدة قائمة عقوبات شملت ثلاثة مسؤولين كبار في نظام الأسد هم: وزير الدفاع داود راجحة، ونائب رئيس أركان الجيش منير أدانوف، ومدير الأمن الرئاسي زهير شاليش.
55 شخصاً استشهدوا برصاص قوات الأسد
مظاهرات حاشدة في عموم سورية في جمعة “خذلنا المسلمون والعرب” .
30 \ 3 \ 2013
66 شخصاً اسشتهدوا على أيدي قوات نظام الأسد.
انتشار مرض “حبة حلب” أو اللشمانيا في محافظة حلب.
30 \ 3 \ 2014
استشهاد 33 شخصاً في عموم سورية برصاص قوات نظام الأسد وميليشيا حزب الله الإرهابي.
السيطرة على حاجز الطيار بريف حماة بعد نسفه من قبل الثوار بسيارة مفخخة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.