من جديد أكرم إمام أوغلو رئيساً لبلدية إسطنبول

174
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

استيقظ أهالي إسطنبول اليوم الإثنين 24 حزيران/ يونيو على خبر فوز مرشح المعارضة التركية، أكرم إمام أوغلو، بانتخابات البلدية في مدينة إسطنبول، بعد الانتهاء من فرز جميع الأصوات بشكل مبدئي.

رغم أن النتائج النهائية لم تعلن بشكل رسمي عبر اللجنة العليا للانتخابات، ولكن النتائج الأولية تشير إلى حصول أوغلو على 54 في المئة من الأصوات، مع فرز جميع الأصوات تقريبا.

جاءت النتائج الأولية بعد فرز الأصوات، معلنة فوز مرشح حزب الشعب الجمهوري عن تحالف الأمة، أكرم إمام أوغلو، بنسبة (54%) مقابل (45.1%) لمرشح حزب العدالة والتنمية عن تحالف الشعب، بن علي يلدرم، بفارق يقارب (9%) أي ما يعادل (777581) صوتاً انتخابياً.

ويمثل تقدم أوغلو بأكثر من 775 ألف صوت زيادة هائلة، على فوزه في مارس/ آذار الماضي، عندما فاز بهامش 13 ألف صوت فقط.

وأقر منافس أوغلو، رئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، بهزيمته في جولة الإعادة.

وهنأ الرئيس رجب طيب أردوغان مرشح المعارضة الفائز.

وغرد أردوغان قائلا: “أهنأ أكرم إمام أوغلو، الذي فاز بالانتخابات وفقا لنتائج أولية”.

وفي خطاب الفوز، قال السيد إمام أوغلو؛ إن النتيجة تمثل “بداية جديدة”، لكل من المدينة والدولة.

وقال: “نحن نفتح صفحة جديدة في إسطنبول. في هذه الصفحة الجديدة، ستكون هناك عدالة ومساواة وحب”.

وأضاف أوغلو ؛ أنه مستعد للعمل مع السيد أردوغان، قائلا: “سيدي الرئيس، أنا مستعد للعمل في انسجام معك”.

وتوجه الملايين من سكان إسطنبول صباح الأحد 23 حزيران/ يونيو إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم في إعادة انتخابات رئاسة البلدية.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها في جميع أنحاء إسطنبول في الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي، ويحق لنحو 10.56 مليون شخص التصويت في المدينة التي تشكل قرابة خُمس سكان تركيا البالغ عددهم 82 مليون نسمة. وانتهى التصويت في الساعة الخامسة مساء.

وكانت استطلاعات الرأي قد أظهرت تقدم إمام أوغلو على منافسه من حزب العدالة والتنمية رئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم. وأشارت بعض الاستطلاعات إلى أنه متقدم بما يصل إلى تسع نقاط مئوية.

مصدر رويترز الأناضول
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.