معبر “باب الهوى” ينشر بيانا هاماً حول مرضى السرطان

بعد إيقاف الحكومة التركية حركة الدخول والخروج بين سوريا وتركيا أمام المسافرين والحالات المرضية الباردة، كإجراء احترازي لمنع تفشي فيروس كورونا، ما الجديد في معالجة الحالات المصابة بأمراض السرطان؟

16
قسم الأخبار

بدأت إدارة معبر “باب الهوى” الحدودي مع تركيا، استقبال عدد محدود من مرضى السرطان في مناطق الشمال السوري للدخول والمعالجة في المشافي التركية.

وكان بيان إدارة المعبر، والذي صدر الاثنين 1يونيو/حزيران2020، وضح بأن القرار الجديد يتضمن السماح بدخول خمسة مرضى سرطان يوميًا للعلاج في تركيا.

قالت إدارة المعبر عبر معرفاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي: “بعد التنسيق بين إدارة معبر باب الهوى والجانب التركي تقرر السماح بدخول خمس حالات من مرضى السرطان يومياً للعلاج في تركيا”.

وطالبت إدارة المعبر من مرضى السرطان مراجعة العيادات الخارجية لمشفى باب الهوى، وإحضار الثبوتيات الطبية اللازمة لتوثيقها.

وأكدت أنّ على مرضى السرطان الراغبين بالدخول للعلاج إلى الأراضي التركية مراجعة الأطباء المختصين مصطحبين معهم أوراقهم الطبية والثبوتية الشخصية.

مناشدات

أصدر فريق منسقو استجابة سوريا، الأربعاء 20 مايو/أيار الفائت، بيانا، ناشد من خلاله الحكومة التركية بإعادة افتتاح معبر باب الهوى الحدودي بين تركيا وسوريا لاستقبال الحالات الطبية التي تتطلب العلاج ضمن المشافي التركية.

كما ناشدت نقابة “أطباء الشمال المحرر” الحكومة التركية والمنظمات الطبية والجهات المسؤولة عن المعابر لفتح المنافذ الحدودية بين شمال غربي سوريا وتركيا أمام الحالات الطبية الحرجة.

إغلاق المنافذ الحدودية

في منتصف أذار/مارس 2020 أعلنت الحكومة التركية إيقاف حركة الدخول والخروج بين سوريا وتركيا أمام المسافرين والحالات المرضية الباردة من معبري باب الهوى وباب السلامة الحدوديين، كإجراء احترازي لمنع تفشي فيروس كورونا.

الحالات الاستثنائية

في نهاية شهر أيار/مايو الفائت، أكدت إدارة معبر باب الهوى أن دخول المرضى للعلاج في تركيا متوقف باستثناء بعض الحالات الإسعافية المهددة بالوفاة مثل “توقف القلب – توقف التنفس – نزف دماغ – منفسة – حروق حديثة– حضانة الأطفال الخدّج – حصار قلب تام”.

وأوضحت إدارة المعبر أن حالات مرضى السرطان لن يتم قبول دخولها حاليا كحالات إسعافية استثنائية إلا في حال تعرض المريض إلى حالات خطرة، مثل: توقف للقلب أو توقف للتنفس أو إصابته بنزلة تنفسية.

وأشارت إدارة المعبر إلى أن الجانب التركي من المعبر يعتبر مرضى السرطان حالات باردة وليست إسعافية استثنائية.

مصدر بيانات معبر باب الهوى منسقو استجابة سوريا أطباء الشمال المحرر
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.