معارك عنيفة في محيط بلدة بيت جن ومزارعها في الريف الغربي لدمشق

حملة التصعيد العسكري لنظام الأسد وحلفاءه، لم تكن فقط من خلال القصف العنيف على مناطق شمال سوريا، بل امتدت لتتحول إلى اشتباكاتٍ ومحاولةٍ للتقدم باتجاه ريف دمشق الغربي وجنوبها.

816
الاء محمد

شهدت منطقة بيت جن في الريف الغربي لدمشق معارك بين قوات الأسد والميليشيات الموالية له من طرف وفصائل المعارضة التابعة للجيش السوري الحر من طرفٍ آخر.

وقال الناشط محمد حليحل من القنيطرة للأيام إن أكثر من 90 برميلاً سقطوا منذ أمس الخميس حتى اللحظة، على قرى جبل الشيخ المحررة مع استمرار المعارك في محيط بلدة بيت جن ومزارعها وبالقرب من القنيطرة.

ويهدف النظام من خلال الهجوم للسيطرة على قرى جبل الشيخ المحرر، وإنهاء وجود المعارضة في تلك المناطق.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.