مصممة عالمية تصمم أزياء من خيم اللاجئين

بالتعاون مع المفوضية العليا للاجئين السوريين أرادت المصممة العالمية ستوري، بعد ان كرست عملها منذ العام 2013 لخدمة قضايا اللاجئين، أن تجد مادة مؤثرة أو نسيجاً يمثل مفهوم «الوطن»، كما «أرادت أن يكون في القماشة الذي ستستخدمه جزءاً من الإنسانية»، فقررت أن تصنع فستاناً من قماش خيم اللاجئين في مخيم الزعتري بالأردن .
« ولم تنس المصممة ان تترك شعار الأمم المتحدة على الفستان. الفنانة المصممة قالت إنها لم ترد أن تقدم العمل للناس، في عرض أزياء تقليدي، فبرأيها ذلك يقلل من أهميته. وتعاملت مع الفستان لا كمجرد زيّ بل كعمل فني تركيبيّ .لايصال صوت اللاجئين السوريين ونقل معاناتهم عبر عارضات الأزياء.
وآلاف المتفرجين الذين حضروا العرض.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.