مديرة صندوق النقد الدولي: الاقتصاد العالمي يمر بأزمة كبيرة ودخل في مرحلة ركود

تعاني البورصات العالمية من خسائر فادحة نتيجة حالات الإغلاق الوطني المفروضة تقريبا في جميع دول العالم ضمن مساعي مكافحة انتشار /كورونا/، الذي تفشي على نطاق واسع للغاية عالميا.

13
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

أكدت جورجيفا كريستالينا، المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، الجمعة 27 أذار/ مارس 2020، أن الاقتصاد العالمي دخل بالفعل في مرحلة ركود بسبب التفشي واسع النطاق لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) عالميا.

وأشارت جورجيفا إلى أنها “شعرت بالارتياح” لرؤية قادة العالم يدركون أخيرا أن تنسيق الجهود وحده هو الكفيل بكبح انتشار فيروس كورونا.

الاقتصاد العالمي يمر بأزمة كبيرة

قالت جورجيفا، في تصريحات لشبكة “سي إن بي سي” الأمريكية، “لقد ذكرنا أن العالم أصبح الان في مرحلة ركود، وأن طول أمد وعمق هذا الركود يعتمد على أمرين: “احتواء الفيروس ووجود استجابة فعالة ومنسقة للأزمة”.

وأضافت “إن ما أراه الان يشجعني كثيرا.. أرى تفاهم أوضح بكثير (بين قادة العالم) بأنه إذا لم نهزم هذا المرض في كل مكان، لن نكون قادرين على الخروج من هذه الأزمة”.

وتابعت بالقول “لا ينبغي علينا اتخاذ تدابير صغيرة الان خاصة وأننا نعلم أن هذه الأزمة عملاقة”.. مشيرة إلى أن الاقتصاد العالمي يمر بأزمة كبيرة، وكيفية تنشيطه “موضوع كبير أخر”.

خسائر فادحة في البورصات العالمية

جاءت تصريحات مديرة صندوق النقد الدولي في وقت تعاني فيه البورصات العالمية من خسائر فادحة نتيجة حالات الإغلاق الوطني المفروضة تقريبا في جميع دول العالم ضمن مساعي مكافحة انتشار /كورونا/، الذي تفشي على نطاق واسع للغاية عالميا.

تدابير استثنائية

اتخذ صندوق النقد الدولي مجموعة تدابير استثنائية في الأسابيع الأخيرة للمساعدة في مكافحة الخسائر الاقتصادية الناتجة عن تفشي الفيروس على اقتصادات العالم.

وفي 16 مارس الجاري، قال الصندوق إنه على أهبة الاستعداد لاستخدام قدرته الاقراضية البالغ قيمتها تريليون دولار لمساعدة الدول حول العالم التي تكافح التداعيات الانسانية والاقتصادية لتفشي /كورونا/.

وكتبت السيدة جورجيفا وقتها أن هذا الدعم يمكن أن يستخدمه الدول الأعضاء، وخاصة الدول الناشئة والنامية والدول الأكثر فقرا.

مصدر وكالة الصحافة الفرنسية
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.