مت عزيزاً

1٬030
جميل عمّار

ليس بعد الموت موتٌ

وأرفع الصوت قوياً

لم يعد صمتك صمت

إنّما رعدٌ و بركانٌ و برق

أنت ابن القدس

أنت إن قلت فعلت

أنت من نسل موسى وعيسى

ثم للإسلام صرت

وجهك نورٌ تألّق

صبرك للصبر نعت

تولد الأحجار في كفّك

باروداً و صاروخاً وجفت

ترشق الأوغاد رشقاً

حمماً في كلّ وقت

قل لمن يرغي ويزبد

أنتم أولاد كلب

قدسنا ليست سبية

قدسنا ليست هدية

لزناةٍ في يوم سبت

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.