متى يتحول المرض أو الفيروس إلى وباء عالمي؟

هل ما زال بالإمكان احتواء فيروس كورونا على المستوى العالمي بعد الارتفاع المفاجئ في عدد حالات الإصابة به؟ ومتى يتم الإعلان عن تحول مرض أو فيروس معين إلى وباء؟

30
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

عززت موجة جديدة من الوفيات والإصابات الناجمة عن فيروس «كورونا» الجديد في إيران واليابان وكوريا الجنوبية وإيطاليا، الثلاثاء 25 شباط/ فبراير 2020، المخاوف من تحول المرض إلى وباء عالمي.

قال مدير عام منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن «الارتفاع المفاجئ في عدد حالات الإصابة بـ(كورونا) مقلق للغاية»؛ لكنه أشار إلى أنه لا يزال بالإمكان احتواؤه.

وأكد غيبريسوس أيضاً على ضرورة بذل الدول كل ما في وسعها من أجل “الاستعداد لوباء عالمي محتمل”.

متى يتحول المرض إلى وباء؟

بحسب تقرير نشرته صحيفة «الغارديان» البريطانية، فإن الأوبئة لا علاقة لها بخطورة مرض ما؛ بل تتعلق بكونه معدياً وبمدى انتشاره الجغرافي.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، يتم الإعلان عن تحول مرض أو فيروس معين إلى وباء، عندما ينتشر هذا المرض أو الفيروس في جميع أنحاء العالم بشكل يفوق التوقعات، ويكون للبشر مناعة ضئيلة تجاهه.

تدابير على الدول اتخاذها

من جانبه، قال مدير الأمراض المعدية والمناعة في معهد مينزيس الصحي في كوينزلاند، البروفسور نايجل ماكميلان، إن إعلان تحول «كورونا» إلى وباء عالمي سيتطلب اتخاذ عدد من الخطوات استعداداً لهذه المرحلة الفارقة، مشيراً إلى أن حظر السفر وإغلاق الحدود لن يكونا كافيين لاحتواء الأزمة، زمن بين التدابير التي سيتم اتخاذها في هذه الحالة:

1/ توفير جميع الإمدادات الطبية في المستشفيات في مختلف دول العالم، وإعدادها لاستقبال أعداد كبيرة من المرضى.

2/ تخزين جميع مضادات الفيروسات.

3/ توزيع معدات الوقاية الشخصية على الجماهير، كالكمامات ومطهرات اليد، وإجبارهم على استخدامها.
4/ توعية المواطنين بضرورة تجنب التجمعات الكبيرة والعمل عن بعد.

5/ البقاء في المنازل في حال الشعور بعوارض مثل صعوبة التنفس أو ارتفاع الحرارة.

مصدر منظمة الصحة العالمية الشرق الأوسط
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.