متمرد أنا رغم القضبان

الإنسان محور الحياة ولبّها، حريته وكرامته مطلبٌ وغاية، لذلك ندعوه للتمرد حتى ينال مطلبه، تمردْ أيها السجين حتى تحظى بحرية وكرامة منشودة، فهل من آذان صاغية؟

الأيام السورية؛ أمل المصطفى

أعلن انتفاضتي وتمردي لغياب الشباب في أتون القضبان البغية، وقد غيبتهم السجون لسنوات عتية، متمردٌ أنا حتى يعلن العالم تمرده من أجل المغيبين عن الضياء بزنزانات الظلام القذرة، ثائرٌ أنا حتى يخرج كل معتقلو الرأي المغيبون عن حياةٍ كريمة، منتفضٌ أنا حتى يُسمع صوتي لكل المنظمات الإنسانية، ولكل ساسة الأرض البغية.

لكلّ السجناء لهم منا سلام البرية، وعهدٌ في اجتثاث الظلم والقهر لإنسانية الإنسان السليبة، لهم منّا المحبة والسعي لتجاوز الاختلاف، وألا نقع في فخ غيرنا وفي عدم تقبل الرأي الآخر، لأننا لسنا مثلهم لا نقبل التشرذم للون أو طائفة أو شكل ولا نغرق في تألّه الشخص أو الفكر والعقيدة، ليعلموا أنّا سوريون رغم الشرخ والقهر، وليعلموا أننا رغم السجن أقوياء ولا ندعي التعالي من فراغ ولا نستكين لعدونا كالخراف، أعزة كرماء النفس رغم القضبان الهشة التي كُبّلنا فيها.

نحن سجنا لأننا نريد أن نكون فالقضية إثبات للذات، لماذا تغتالون أفكارنا، وتدوسون أحلامنا؟ علكم تريدوننا أن نقبع في متاهات التخلف غير متوغلي البحث والمعرفة، فكل من يعرفكم سينتفض ضدّكم، ببساطة لأنكم لا تتقبلون الآخر.

متمردٌ أنا وغاضبٌ لأنك تجهل قضيتي وتغرق في الأنا البلهاء، متمردٌ لأنّك تهوى التشرذم والتفرق حتى زاد الشرخ بيننا، وسمحت لأيادٍ غريبةٍ أن تعبث بك كيفما أرادت، وزاد من تمردي أضحوكة المصفقين لساسة الغي مؤيدين ولظلم الآخر مستكينينا..

متمرد أنا حتى تُحطّم القضبان، ونخرج لنور الحياة متمردٌ حتى تتغلغل فجر الحياة في شرايين السجناء، فيا ظلام السجن انقشع، ويا سجّان المعتقل شرّعْ أبوابك إنا هاهنا قادمون لنورٍ وضياء هائمين. فلن نستكين ولن نكلّ حتى إخراج كلّ المعتقلين.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.