ماذا يعني أن لا يستطيع إبنك كسب الأصدقاء في المدرسة؟

قد لا ينسجم الطفل مع التلاميذ لأسبابٍ كثيرة منها جو المدرسة الفوضوي او غير الموثوق به.

نهى شعبان

من الصعب ان يقضي ولدك اوقاته المدرسية بمفرده من دون القدرة على تكوين صداقات. وقد تعتبر هذه المشكلة من أبرز المشاكل التي تواجه الولد في المدرسة خصوصاً في حال تفاقمت وتحولت الى تقوقع او إغلاق على الآخرين. فماذا يعني ان لا يستطيع ولدك تكوين الصداقات؟ وكيف يمكن معالجة هذه الأزمة؟

• الجو المدرسي لا يناسبه
قد لا ينسجم الطفل مع التلاميذ لأسبابٍ كثيرة منها جو المدرسة الفوضوي او غير الموثوق به، او خلفيات البيئة العائلية الخاصة بالاطفال والتي لا تتناسب مع ولدكم، خصوصاً في حال تحدثنا عن فرق في مستوى التربية والتنشئة ومكان السكن والأجواء الاجتماعية المحيطة. الخيار الأمثل هنا هو ودون ادنى شكّ استبدال المدرسة.

• اجواء عائلية غير مستقرّة
من الممكن ان يكون السبب الذي يمنع ولدكم التواصل مع الآخرين هو مشاكل عائلية قد يصادفها في المنزل منها العنف الأسري الذي يشهده او الاجواء المشحونة المسيطرة على علاقة أمّه بأبيه. في هذه الحالة يتحمل الأهل المسؤولية الكاملة مع ضرورة تحييد الطفل عن المواجهات السلبية.

• شخصيته مرتبطة بتنشئته المنزلية
عندما يعتاد الطفل العيش في نطاق ضيق محوره الأب والأم وحسب من دون وجود أصدقاء، سيحصر نفسه في هذا الإطار ولن يستطيع تكوين صداقات او التقرب من زملاء له في المدرسة. من هنا ضرورة التنبه والحرص على تأمين اجواء منزلية يتواصل فيها الطفل مع أولاد في سنّه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.