مؤسس “تويتر” يتبرع بمليار دولار لمكافحة فيروس كورونا

وعن سبب تبرعه قال دورسي: “لماذا الآن؟ لأن الاحتياجات ملحة بصورة متزايدة، وأريد أن أرى التأثير في حياتي، كما آمل أن أكون مصدر إلهام للآخرين للقيام بفعل مماثل”.

18
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

أعلن مؤسس موقع تويتر “جاك دورسي” الثلاثاء 7 إبريل/نيسان2020، تبرعه بمليار دولار لمكافحة فيروس كورونا.

وقال “دورسي” في سلسة تغريدات نشرها على حسابة الشخصي بموقع تويتر: “سوف أقوم بتحويل مبلغ وقدره 1 مليار دولار، والتى تعد 28% من ثروتي، وسيتم تحويل الأسهم من شركة “سكوير” للمدفوعات الرقمية إلى مؤسساتي الخيرية ستارت سمول”.

وتابع “سيتم الإعلان عن جميع التحويلات والمبيعات والمنح في جدول التتبع”.

وعن سبب تبرعه أضاف دورسي قائلا: “لماذا الآن؟ لأن الاحتياجات ملحة بصورة متزايدة، وأريد أن أرى التأثير في حياتي، كما آمل أن أكون مصدر إلهام للآخرين للقيام بفعل مماثل”.

واستطرد قائلا “الحياة قصيرة جدًا، دعونا نفعل كل ما في وسعنا لمساعدة الناس”.

وأشار دورسي إلى أنّه بعد انتهاء الوباء، سيتم تحويل الأموال المتبقّية لتعزيز الصحّة وتعليم الفتيات والمداخيل.

وقدرت مجلة فوربس ثروة (دورسي) في سابق بنحو 3,3 مليار دولار.

تبرعات مماثلة

تبرع الكثير من أثرياء العالم بملايين الدولارات لمكافحة فيروس كورونا، ومنهم:

صاحب موقع أمازون جيف بيزوس الذي أعلن قبل عدة أيام على موقع إنستغرام أنّه سيتبرّع بمبلغ 100 مليون دولار لبنوك الطعام الأميركية.

وأعلن ثاني أغنى رجل في العالم ومؤسس ومالك شركة البرمجيات العملاقة «مايكروسوفت» بيل غيتس بتبرعه من خلال جمعيته الخيرية ب 100 مليون للمساعدة في اكتشاف الفيروس توفير الحجر الصحي والأبحاث التي تعمل على إيجاد لقاح للوقاية منه.

وكذلك مارك زاكربرغ مؤسس موقع فيسبوك وزوجته بريسلا تشان أعلنا أنّهما سيتبرّعان بمبلغ 25 مليون دولار لتمويل الأبحاث الرامية لإيجاد علاجات لفيروس كورونا المستجدّ.

وتبرع رجل الأعمال الصيني ومالك موقع علي بابا جاك ما، بنصف مليون اختبار للإصابة بكورونا ومليون كمامة، بالإضافة إلى 5.8 مليون دولار لمعامل الأبحاث لإيجاد اللقاح.

كما تبرع أغنى رجل أعمال في هونغ كونغ (لي كا شينغ) ب 13 مليون دولار للعاملين في القطاع الطبي بمدينة ووهان.

وتبرع مصمم الأزياء الإيطالي (جورجيو أرماني) ب أكثر من 1.4 مليون دولار لمحاربة الفايروس المتفشي في إيطاليا التي تعد ثاني الدول الأكثر تضرراً بفيروس كورونا حتى الآن.

أرقام

تجدر الإشارة إلى أن عدد مصابي كورونا حول العالم تجاوز 1520504، توفي منهم أكثر من 88 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 337 ألف، حتى صباح الخميس 9 إبريل/ نيسان2020، بحسب موقع الأيام السورية.

مصدر تويتر بي بي سي
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.