مؤتمر عبر الإنترنت لمساعدة اللاجئين السوريين في الداخل وفي دول الجوار

تقول الأمم المتحدة إن أكثر من 11 مليون شخص بحاجة للمساعدة والحماية في سوريا كما فر 6.6 مليون شخص إلى الدول المجاورة مما أثار أسوأ أزمة لجوء في العالم.

69
قسم الأخبار

يستضيف الاتحاد الأوروبي اجتماعا عبر الفيديو، ل60 حكومة ووكالة غير حكومية، في بروكسل، الثلاثاء 30 حزيران/ يونيو، بغية جمع قرابة 10 مليارات دولار لمساعدة السوريين في الداخل وفي دول الجوار، استنادا إلى تتطلع إليه الأمم المتحدة، بحسب وكالة رويترز.

حدث سنوي

في السياق، ذكرت رويترز أن تعهدات المانحين صارت حدثا سنويا يتحول إلى مناشدة تطلقها الأمم المتحدة لجمع 3.8 مليار دولار، في شكل مساعدات داخل سوريا و6.04 مليار دولار للدول التي تستضيف اللاجئين، ولكن لم يتم جمع سوى القليل من المال حتى الآن.

إعادة الإعمار

على صعيد آخر، يصف المسؤولون الأوروبيون المساعدات بأنها ليست سوى حل مؤقت لتلبية الاحتياجات الفورية للسوريين.

ويقول الاتحاد الأوروبي، بحسب رويترز، إن إعادة إعمار المدن المدمرة سيتكلف مليارات إضافية من الدولارات على الأرجح ولا يمكن أن يبدأ قبل أن تدعم القوى المنخرطة في الحرب انتقالا سلميا بعيدا عن نظام الأسد.

مصدر رويترز
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.