للمرة الأولى.. حقوقيون روس ينشرون تقريرًا عن انتهاكات بلادهم في سوريا

يقع نص التقرير في قرابة 200 صفحة، ويستشهد بأكثر من 150 شاهداً على أحداث في سوريا خلال التدخل الروسي في سوريا.

فريق التحرير- الأيام السورية

في تقرير، هو الأول لمنظمات غير حكومية روسية، نُشر الجمعة 2نيسان/ أبريل 2021، دعت عدة مجموعات مدافعة عن حقوق الإنسان، الروس إلى أخذ العلم بالتجاوزات التي ارتكبتها بلادهم منذ التدخل العسكري في سوريا، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية، وهذه المنظمات هي: “ميموريال” ولجنة المساعدة المدنية، ومجموعة أمهات الجنود في سان بطرسبرغ وحركة الشباب لحقوق الإنسان مع عدة منظمات أخرى.

أبرز انتهاكات الروس

يقع نص التقرير في قرابة 200 صفحة، ويستشهد بأكثر من 150 شاهداً على أحداث في سوريا خلال التدخل الروسي في سوريا والذي أدى إلى تغيير مسار الحرب، لكن الثمن كان سقوط العديد من الضحايا المدنيين، وهذه الوثيقة التي استغرق إعدادها عامين، تتهم موسكو بارتكاب الكثير من التجاوزات، ومنها:

1/ قصف مدنيين بشكل عشوائي، ودعم استخدام نظام بشار الأسد وسائل التعذيب ضد شعبه.

2/ مساندة نظام متهم بارتكاب فظاعات مثل استخدام أسلحة كيميائية أو استخدام سلاح التجويع ضد مدن محاصرة.

3/ سلّط التقرير الضوء على ضحايا العمليات العسكرية لقوات بلادهم في سوريا، وهو موضوع يعدّ من المحرمات في وسائل الإعلام الموالية للكرملين.

4/ استهداف مناطق سكنية بعيدة عن أي مقار عسكرية.

5/ استخدام أسلحة غير قانونية.

6/ تنفيذ احتجازات تعسفية وإخفاء أشخاص قسريا والتعذيب والمعاملة المهينة في السجون.

7/ القتل خارج نطاق القضاء.

8/ تدمير البنية التحتية.

هدف التقرير

يرى مراقبون أن هذا التقرير الذي نشر في الذكرى العاشرة للحرب في سوريا، يهدف إلى تسليط الضوء على ضحايا العمليات العسكرية الروسية، وهو موضوع يعد من المحرمات في وسائل الإعلام الموالية للكرملين، كما أن نتائجه تناقض الخطاب الرسمي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي يقول إن جيشه يخوض معركة لإنقاذ نظام الرئيس السوري بشار الأسد من “إرهابيين”.

مصدر فرانس برس المدن وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.