كيف تمنع اليونان اللاجئين من دخول أراضيها؟

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ممارسات للشرطة اليونانية ضد طالبي اللجوء، كاستخدام قنابل الغاز والرصاص، وممارسة العنف ضد النساء والأطفال، واعتقالهم بشكل تعسفي، ومصادرة ما بحوزتهم من ملابس وأموال وهواتف ومتعلقات شخصية.

17
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

أعلنت اليونان، الجمعة 6 شباط/ فبراير أنها ستبني جدارا عازلا لمنع وصول المهاجرين، في حين استخدمت القوات اليونانية مدفع مياه لتفريق المحتشدين على الحدود.

توتر بين اليونان وتركيا

على صعيد آخر، حدث إطلاق عبوات الغاز المسيل للدموع من الجانب التركي من السياج باتجاه حرس الحدود اليوناني، بحسب رويترز، وقال مسؤول يوناني: “يجري تنسيق الهجمات بواسطة طائرات مسيرة. وإلى جانب الترويع تهدف هجمات الشرطة التركية هذه إلى مساعدة المهاجرين على عبور الحدود”.

أما وزير الداخلية التركي سليمان صويلو فقال للصحفيين بعد تفقد المنطقة الحدودية أمس “لماذا تطلق تركيا الغاز المسيل للدموع على الجانب اليوناني من الحدود؟! اليونان تطلق الغاز المسيل للدموع علينا وعلى مراكز شرطتنا على الحدود، ونحن نرد على ذلك”.

وكان وزير الداخلية قد تفقد إقليم أدرنة الواقع على الحدود مع اليونان، وأعلن نشر ألف من قوات الشرطة الخاصة لمنع عودة المهاجرين، متهما السلطات اليونانية بإصابة 164 مهاجرا، ودفْع ما يقرب من خمسة آلاف إلى تركيا مرة أخرى.

ممارسات تنتهك حقوق الإنسان

على صعيد آخر، انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ممارسات للشرطة اليونانية ضد المهاجرين، ومن بين تلك الممارسات توجيه الأسلحة صوب طالبي اللجوء، واستخدام قنابل الغاز والرصاص، وممارسة العنف ضد أشخاص بينهم نساء وأطفال، واعتقالهم بشكل تعسفي، ومصادرة ما بحوزتهم من ملابس وأموال وهواتف ومتعلقات شخصية.
بالمقابل، رشق بعض المهاجرين الشرطة اليونانية بالحجارة، ورفعوا فوق السياج الشائك لافتات كتب عليها “نريد أن نعيش بسلام”.
وذكرت وسائل إعلام محلية باليونان أمس أن الشرطة تستخدم ضد طالبي اللجوء يوميا ما بين سبعمئة وألف قنبلة غاز مدمع على حدودها البرية والبحرية.

أرقام وإجراءات

1/ أعلن وزير الداخلية التركي عبر تويتر تجاوز عدد طالبي اللجوء الذين عبروا إلى اليونان من ولاية أدرنة 142 ألف شخص، حتى ظهر الجمعة.

2/ ذكرت مصادر بالحكومة اليونانية الخميس أن اليونان منعت ما يقرب من 35 ألف مهاجر من عبور الحدود إلى أراضيها خلال أسبوع.

3/ بلغ عدد الاعتقالات لمن نجحوا في العبور 244.

4/ أعلنت اليونان عزمها على بناء جدار بطول 15 كيلومترا على حدودها مع تركيا لمنع طالبي اللجوء من العبور إلى أوروبا، كما ذكرت مصادر أمنية أن بناء الجدار سيكتمل خلال أسابيع عدة، وهو يُتمّ جدارا بُني عام 2012 بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي بطول 12.5 كيلومترا.

5/ أعلن وزير الدفاع اليوناني فرض قيود مؤقتة على الملاحة حول جزيرتي ليسبوس وساموس في بحر إيجة؛ بهدف منع وصول اللاجئين، موضحا أن المنع لا يشمل السفن التجارية.

6/ شهدت أثينا الخميس مسيرة لدعم المهاجرين وطالبي اللجوء المحتشدين عند حدود اليونان، حيث هتف آلاف المحتجين ضد سياسات الاتحاد الأوروبي حيال الهجرة، كما رفعوا شعارات من قبيل “اليونانيون والأجانب يمكنهم العمل معًا”، و”الموت للفاشية”.

7/ منع حشد من سكان جزيرة ليسبوس أمس سفينة تابعة لمنظمة البحث والإنقاذ الإنسانية (ماري ليبروم) من الرسو في ميناء الجزيرة، وهتفوا بالشتائم ضد طاقم السفينة؛ مما دفع السفينة للمغادرة، في حين أعلنت المنظمة أنها تعرضت لعدد من الهجمات على الجزيرة في الأيام الأخيرة.

8/ قالت مصادر أمنية تركية إن خفر السواحل اليوناني أجبر زورقين يقلان 83 طالب لجوء على الابتعاد عن سواحل اليونان؛ فسارعت فرق خفر السواحل التركي لإنقاذهم.

مصدر رويترز الأناضول الجزيرة
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.