“كان” فعل ماضي ناقص يستعمله العرب كثيراً

بقلم: محمد فوزي التريكي –

كان -وكان يا مكان- في وسالف العصر والأوان
ملكا أو- أميرا – أو سلطانا
-جمع جميع صفات الشجاعة- والقوة – والرحمة -والشهامة -والإخلاص- والأمانة
بالمقابل كان هذا الذي وصفه فعل “كان” الفعل الماضي الناقص
يحكمُ شعباً غلبانًا تعبانًا.. كحيانًا …جبانًا
شعبُ ناقص دين وعقل من جماعة: من أنتم؟
جرذان- وارهابيين… ودواعش
الم تلاحظو ان قصصنا وتاريخنا جُله يطوف حول القادة -والملوك -والأمراء- والسلاطين- فهم اصحاب الإنتصارات والملاحم والبطولات
اما عندما (يُهزمون شر هزيمة)
من فضلك يا رجل اسحب كلمة هزيمة
حاضر سيدي، انها نكسة ونكسات، وعثرة وعثرات وليست ام الهزائم
لماذا اهمل المؤرخون الشعب -والشعوب ؟
عندما دونوا احداث التاريخ ؟
لذا علينا ان نقلب الآية من “كان” فعل ماضي ناقص -الى “أصبح” واصبحنا نحن الشعوب
“فعل حاضر وفعال وكامل وسنغير هذا الواقع رغم كمية المكر “وان كان مكرهم لتزول منه الجبال
رجاء التفتوا للشعوب لنبني معا علاقات شعبية بعيدا عن عصبية جغرافيا سايكس-بيكو-
“اصبحنا” نعيش عصر “الشعوب ” وتاريخ الشعوب
وتبا للُنخب ( الزعامات)

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.