قصائد مختارة لبول إيلوار

وجوه صالحة لكل شيء
ها هو الفراغ يثبتكم
موتكم سيظل مثلا أعلى للجميع

ترجمة د. سامية أحمد أسعد

بورتريه في ثلاث لوحات

1/

تستطيع يداك أن تحجبا جسدك
لأن يديك هما لك قبل كل شيء
كي تغطين جسدك تغلقين عينيك
وإن فتحتهما لن يظهر فيهما شيء
وعلى جسدك ترسم يداك طريقا قصيرا
لحلمك هما عشيقتان
ولكفيك مرآة عميقة
تعرف ما تنشئه الأصابع وما تفككه

2/

إن كانت يداك لك فالنهدان للآخرين
مثل ثغرك حيث كل شيء يأخذ طعما
ينفتح شراع نهديك مع موجة
ثغرك الذي ينفتح ويضم كل الضفاف
طيبوبة أن تكوني سكرانة من التعب حين يحمر
وجهك الصارم حين تفرغ يداك
إيه رشيقتي الأبطأ والأنشط
ساقاك ويداك تلبسان اللحم الكثيف
متزنة ومضطربة تقسمين قواك
للكل تمنحين من بهجتك كالفجر
الذي يفيض من أعماق قلب نهار صيفي
تنسين ميلادك وتحترقين من الوجود

3/

تنفلقين كفاكهة ناضجة…آه أيتها الشهية
حركة جد مرئية، مشهد ندي وناعم
هاوية معبورة منخفضة وأنا أطير بتثاقل
أنا في كل مكان فيك، في كل مكان حيث ينبض دمك
نهاية لكل الأسفار ترتجفين
كسفر بلا سحاب ترتعشين
كحجر عار لنيران الماء المجنون
وعطشك للتعري يطفئ كل الليالي.
نحن الاثنان
معًا نتماسك بالأيدي
في بيتنا نخال أننا في كل مكان
تحت الشجرة اللطيفة.. تحت السماء المعتمة
تحت جميع السقوف عند موقد النار
في الشارع الفارغ تحت عز الشمس
في النظرات المتسعة للحشد
قرب الحكماء والمجانين
بين الصغار والكبار
لا أسرار للحب
نحن البداية نفسها
يحسب العشاق أنفسهم عندنا.
نظام و فوضى الحب
سأورد كي أبدأ بالعناصر
صوتك عيناك يداك شفتاك
أنا فوق الأرض، هل سأكون فوقها
إن لم تكوني أنت أيضا
في هذا الحمام الذي يواجه
البحر والماء الفاتر
في هذا الحمام الذي أنشأته
النار في أعيننا
حمام الدموع السعيدة
الذي دخلته
بفضل يديك
بجود شفتيك
هذه الحالة الإنسانية الأولى
مثل ضيعة ناشئة
صمتنا.. كلامنا
الضوء الذي غادرنا
الضوء الذي عاد
الفجر والمساء يثيرا ضحكنا
في قلب جسدينا
كل شيء يزهر وينضج.
فوق تبن حياتك
حيث أودع عظامي الهرمة
حيث أنتهي

انتصار غرنيكا

1/

عالم الأكواخ الجميل
والليل والحقول

2/

وجوه صالحة للنار وجوه صالحة للأقصى
رفضا لليل للإهانة للطلقات

3/

وجوه صالحة لكل شيء
ها هو الفراغ يثبتكم
موتكم سيظل مثلا أعلى للجميع

4/

الموت قَلبٌ مَقْلُوبٌ

5/

جعلوكم تدفعون ثمن الخبز
والسماء والأرض والماء والنوم
وبؤس
حياتكم

6/

قالوا أنهم يرغبون في التفاهم السليم
يقسطون للأقوياء ويحاكمون المجانين
يتصدقون ويقسمون السو (1) إلى اثنين
يُحَيون الجثت
يفحمون بعضهم بالمجاملة

7/

تمادوا وبالغوا إنهم ليسوا من عالمنا

8/

للنساء وللأطفال نفس الكنز
والأوراق الخضراء والربيع والحليب الصافي
والأمد
في عيونهم الصافية

9/

للنساء وللأطفال نفس الكنز
في العيون
الرجال يدافعون عنه قدر استطاعتهم

10/

للنساء وللأطفال نفس الورود الحمراء
في العيون
كل واحد يبرز دمه

11/

الخوف وشجاعة العيش والموت
الموت جد صعب وجد سهل

12/

الرجال الذين تغنى لهم هذا الكنز
الرجال الذين من أجلهم بدد هذا الكنز

13/

الرجال الذين من أجلهم غذى اليأس
النار النهمة للأمل
أيها الرجال الحقيقيون يا من يغذي اليأس
نيرانَ الأمَل في صُدورهم
لنفتح سوية آخر برعم المستقبل

14/

منبوذو الموت والأرض والبشاعة
لأعدائنا لون
ليلنا الرتيب
لدينا سببا لذلك.

مصدر  بول إيلوار- مختارات شعرية- ترجمة د. سامية أحمد أسعد- دار الشؤون الثقافية والإعلام- العراق- ط 2 -1986
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.