قراءات في الصحف العالمية 9-12-2016

إختارت لكم الأيام من مطالعتها في الصحف العالمية اليوم:

  • مسؤول أميركي:مقتل 50 ألف مقاتل من داعش خلال العامين الماضيين.
  • روسيا تقول بأن النظام أوقف هجومه على حلب وسكانها ينفون ذلك.
  • قوات النظام تزيد الضغط على المناطق الشرقية من حلب.

الإندبندنت:

يعتقد مسؤولون في الجيش الأميركي بأن أكثر من خمسين ألف مقاتل من داعش قتلو خلال العامين الماضيين.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولٍ عسكريٍ في الجيش الأميركي بأن هذا الرقم تقديري وانه يظهر مدى فعالية الضربات الجوية الأميركية إلى جانب الدعم البري للقوات المحلية التي تقاتل داعش.

وأشارت الصحيفة إلى أن العدد المذكور هو أكبر بكثير من عدد مقاتلي تنظيم الدولة داعش بحسب تقديرات الـ CIA والذي كان في العام 2014 يترواح ما بين (20,000 و 31,500).

وكتبت الصحيفة عن تأكيدات مسؤول كردي قبل شهر بأن عدد عناصر التنظيم أصبح يقارب المئتي ألف مقاتل.

ونقلت الصحيفة البريطانية تصريحات رئيس الإستخبارات السرية الاميركية “اليكس يونغر” في اول تصريحاته بعد تعيينه في منصبه الجديد بأن كلاً من روسيا ونظام الأسد خلقتا جيلاً جديداًً من الإرهابيين الذين سيكونون خطراً على المجتمع الدولي كاملاً.

نيويورك تايمز:

تحدثت الصحيفة في أخبارها المهتمة بالشأن السوري عن تصريحات لمسؤولين روس يؤكدون بأن قوات النظام أوقفت أعمالها العسكرية على حلب لإخراج المدنيين منها ،في حين أكد سكان المدينة بأن المدينة لا زالت تتعرض لقصف عنيف ولا زال القتال على أشده.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أكد بأن وقف العمليات سيسمح بخروج (8000) من المدنيين من المناطق المحاصرة في حلب الواقعة تحت سيطرة قوات المعارضة.

السكان داخل المدينة أكدوا بأنهم لا يزالون يسمعون أصوات الطائرات والدبابات ويخشون من تضييق الخناق أكثر على المدينة، في حين أكد العديد منهم بأنهم لم يسمعوا بأي عرضٍ للإخلاء ولم يجدوا أية فرصةٍ للخروج.

المتحدث باسم البيت الأبيض “جوش أرنست” أشار بأنه من الممكن أن يكون هناك أمور إيجابية في الأيام القادمة وأضاف قائلاً ”لدينا نهج نتبعه مع الروس ،يجب أن نأخذ كلامهم ومن ثم ندقق في أعمالهم ومدى جديتهم”.

 

الهافينغتون بوست:

كتبت الصحيفة في عناوين أخبارها الدولية عن ضغط القوات السورية على مناطق سيطرة المعارضة حيث لم تتوقف الغارات الجوية والمعارك منذ ليلة الخميس وحتى صباح يوم الجمعة.

ونقلت الصحيفة تصريحات مسؤول في الجبهة الشامية لوكالة رويترز حيث اكد بأن الوضع داخل المدينة مأساوي وأضاف “المروحيات والطائرات لا تهدأ أبداً ،القصف مثل كل يوم ،لم يتغير شيء، وبالرغم من كل ذلك لا زال الرجال داخل المدينة صامدون”.

وتحدثت الصحيفة عن سيطرة قوات النظام على عدد كبير من الأحياء الشرقية لحلب والتي طانت تحت سيطرة قوات المعارضة منذ عام ٢٠١٢.

وذكرت الهافينغتون بوست بأن مراسل رويترز خلال جولة في حلب القديمة سمع تسعة أصوات لقصف استهدف المدينة خلال نصف ساعة فقط.

وختمت الصحيفة بالحديث عن تصريحات سيرغي لافروف الأخيرة والتي تتحدث عن تهدئة في حلب لإجلاء المدنيين.

 

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.