قراءات في الصحافة العالمية…2-08-2017

خاص بالأيام - ترجمة:محمد صفو

اخترنا لكم من أبرز عناوين الصحافة العالمية لهذا اليوم:

  • إيران تقول إنَّ العقوبات الأمريكيّة الجديدة تنتهك الاتفاق النووي.
  • قلقٌ بسبب ارتفاع عدد الأطفال اللاجئين الغير مصحوبين بذويهم في المراكز اليونانية.
  • 500 تركي يمثلون أمام المحكمة بتهمة محاولة الانقلاب.
  • السفارة الروسية في دمشق تتعرّض للقصف.

نيويورك تايمز:

نقلت الصحيفة الأميركية إعلان إيران تقدّمها بشكوى لمجلس الأمن الدولي من العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة عليها في تموز، وقالت إنّها تنتهك الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية الكبرى.

واتهمت الشكوى، التى أصدرها رئيس البرلمان على لاريجانى، الولايات المتحدة بانتهاك اتفاقية عام 2015 المعروفة باسم خطة العمل الشاملة المشتركة بين إيران وست قوى عالمية كبرى بما فيها الولايات المتحدة.

وبحسب الصحيفة فقد فسّر بعض المحلّلين هذا التحرّك على أنّه موقف يهدف إلى ضمانات تريدها إيران في حال انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، حيث ستكون إدارة ترامب من يتحمل المسؤولية.

يذكر بأنَّ السيد ترامب طلب من المسؤولين لديه إيجاد طرق لإثبات عدم امتثال إيران للإتفاق، مما من المفترض أن يوفر مبرراً له لإلغاءه.

الإندبندنت:

نشرت الإندبندنت تقريراً يتحدّث عن ارتفاع عدد المهاجرين الأطفال غير المصحوبين بذويهم بشكل مثير للجزع، حيث يعيشون في مراكز احتجاز وصفتها الصحيفة “بالقذرة” في اليونان.

ويقدّر أنَّ 117 طفلا كانوا في زنزانات الشرطة أو مراكز الاحتجاز في اليونان في نهاية تموز الماضي، في حين كان العدد اثنين فقط في تشرين الثاني 2016، وفقاً للأرقام الصادرة عن حكومة البلاد.

وبموجب القانون اليوناني، ينبغي للسلطات أن تفصل القاصرين في أماكن آمنة، حيث يٌعينون الأوصياء الذين يمثلونهم في الإجراءات القانونية.

التيليغراف:

تحدّثت الصحيفة عن بدء تركيا بمحاكمة حوالي 500 شخص تمَّ اعتقالهم خلال عمليات مداهمة، على خلفية محاولة الانقلاب الفاشل، بتهمة التآمر للإطاحة بالحكومة.

وتتراوح التهم الموجهة إليهم بين ارتكاب الجرائم وانتهاك الدستور إلى محاولة قتل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقد اعتقلت الحكومة التركية أكثر من 50 ألف شخص منذ محاولة الانقلاب التي وقعت العام الماضي.

وتركز القضية على قاعدة أكينسي الجوية، التي كانت محور عسكري رئيسي للجنود المتمردين أثناء محاولة الإطاحة بالحكومة في 15 يوليو 2016.

صورة للشعب التركي أثناء خروجه للشوارع وتصديه للإنقلاب.

الأناضول:

نقلت وكالة الأناضول تصريحات وزارة الخارجية الروسية، بأنَّ مجمّع السفارة الروسيّة في دمشق تعرّض لقصف بقذائف مولوتوف أطلقها مسلحو المعارضة السورية.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أنَّ قذيفتي مولوتوف سقطتا داخل أراضي البعثة الدبلوماسية الروسية دون وقوع أية إصابات، فيما انفجرت قذيفتان ثانيتان بالقرب من سياج المجمع، الأمر الذي ألحق أضراراً مادية طفيفة به.

 

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.