قدس 1 تقصف خان شيخون

جميل عمار
اي قدس هذا الذي باسمه تقتلون العشرات بغاز الموت واي سماء تلك التي سمحت لطيور الشؤم لتحلق فوق خان شيخون فتنشر سم السارين.
اي أب هذا الذي كان يقود طائرة السوخوي ليقتل اطفال بعمر ابناءه دون ان يرمش له جفن او تهتز له شعرة.
اطلقتم على اقذر فرع للامن عندكم اسم فرع فلسطين واستنكر البعض كيف يطلق اسم فلسطين على مكان يعتقل فيه الابرياء فيعذبون و يقتلون قلنا ابدا انه اصدق اسم لهم لكن عليهم ان يضيفوا كلمة المحتلة فيصبح الاسم فرع فلسطين المحتلة بادارة صهاينة النظام فيصبح القتل فيه يتماهى مع الاسم.
واليوم تحلق في سماء الشام غربان تحمل اسم قدس ١ ترمي حمم الموت على اطفال ونساء سوريا و الجميع اصبح يجزم ان اسرائيل لديها الحد الادنى من الخجل والانسانية يمنعها ان تفعل ما يفعله الاسد او سيده بوتين بالمدنيين العزل بسوريا.
اتركوا الاسماء التي نحب ولا تدنسوها و ابحثوا عن اسماء اخرى فللذئاب و الضباع و الثعالب و الخنازير اسماء كثيرة احتموا خلفها و اطلقوها على طائراتكم و صواريخكم
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.