قتلى للنظام السوري في محاولة تسلل جديدة في جبل الزاوية جنوب إدلب

استقدمت القوات التركية، الأربعاء، رتلا عسكريا جديدا إلى محيط إدلب، يتكون الرتل، بحسب مصادر أهلية، من حوالي 30 آلية، من عربات دفاع جوي ومدرعات، دخل من معبر كفرلوسين الحدودي، واتجه نحو النقاط التركية في المنطقة.

قسم الأخبار

واصل النظام السوري محاولات تسلله إلى قرى جبل الزاوية، وكانت آخرة محاولة قد تمت الأربعاء 1 تموز/ يوليو، لكنها باءت بالفشل، بعد اشتباكات عنيفة مع الفصائل المعارضة، وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد قتل 4 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها إثر تلك الاشتباكات، بينما قتل عنصر من الفصائل وجرح آخرين، على محور الفطيرة في ريف إدلب، في حين حاولت قوات النظام سحب الجثث والجرحى في موقع تسللها، تزامنا مع تمهيد بري مكثف من قوات النظام المتمركزة في ريف إدلب.

اشتباكات على جبهات أخرى

في سياق متصل، دارت اشتباكات بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة، بين قوات النظام من جهة، والفصائل من جهة أخرى، على محور آفس شرق إدلب، كما اندلعت اشتباكات بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل المتمركزة في محور ميزناز غرب حلب، بحسب المرصد.

تعزيزات عسكرية تركية

استقدمت القوات التركية، الأربعاء، رتلا عسكريا جديدا إلى محيط إدلب، يتكون الرتل، بحسب مصادر أهلية، من حوالي 30 آلية، من عربات دفاع جوي ومدرعات، دخل من معبر كفرلوسين الحدودي، واتجه نحو النقاط التركية في المنطقة، يأتي ذلك في وقت سيرت فيه القوات “التركية – الروسية”، دورية جديدة على طريق “حلب – اللاذقية” M4 ووصلت إلى مدينة الغسانية شرق اللاذقية، في أطول مسار لهذه الدوريات، منذ اتفاق وقف إطلاق النار، في آذار/ مارس الماضي.

مصدر المرصد السوري لحقوق الإنسان
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.