فتى في المعتقل”(٣) القطار” – الديمة السكوب

احــكِ لــهــم عــن
ذلــك الـقطـار الــمُــتــهالــك
ذي الــقـضبانِ الــهـرِمـة
الـمـعــقــوفـةِ مـن الأطـراف
والـمـتـآكـلـةِ مـن الـمـنـتـصـف
الـمـعـجـونـةِ بـالـتّـعب والـشّـقـاء
الـمُـكــبـّلـة بـالـسّـياط
والـمُـمـلـلّحـة بـِنـزعـات
الاحـتـضـار

حـدثــهـم عـن:
طـريـقـةِ نومـِك
فـي الـمـهـجـعِ الأسـطوريّ
ذي السّـقـفِ الـمـصمّـت
بـعـيـنـيـه الـغـائـرتين
الـمـحـدّقـتين بـلا هـوادة
فـي أوج الـعـتـمـة
تـعـصـران الـسّـواد
تـسـتـجـديـان قـطرةَ ضـوء
تـسـتـجـيـران بـالـشـقـوق
عـلّـهـا تـبـتـلـعُــهـا
جـدرانُـه خـرساء
إلا مّـن كـوّةٍ شقـيّـة
تـحـمـل شِـبـاكَ الـعـنـاكـب
وظُـلـمـة الـسّـراديـب
الـمـحـيـطـة
بــمـهـاجـع الــمـوت

قـلْ لـهـم كـيـف كـانـت
أقـصـى أمـانـيـك
أن لاتـنـامَ بـجـوار الـحـمّـام
مـنـتـنِ الـرائـحــة
الـمـتـكـوّم مـشـمـئـزّا مـن نـفـسـه
فـي طـرف ذلـك الـقـبـر
فـشـلـتَ كـثـيـراً
وانـتـصـرت مرةً واحـدة
لا أنـسـاهـا
قـفـزتـَـك الـمـسـتديرة
حـيـنـمـا أدّيـت الـمـسـاج
لـذلك الـسـجّـانِ الـلّـعـيـن

حـدّثـهـم عـن:
الــتـنــاوبِ عـلى الـنـوم
خــمسـةٌ وأربـعـون لـيـلاً
نـائـمـون
يـجلـسـون الـقـرفـصـاءَ
فـي الـقـطـار
وخـمـسـةٌ وأربـعـون
واقـفـون يـنـتـظـرون
دورهـم في الـمـحطّـة الـمقـبلـة
لـيـتـبـادلـوا بـلاطـات الـحـجـر
بـعـد أن يـتـوقـّـف الـفـجـر،
ذاهـلاً فـزِعـاً
مـقـطـوع الأنـفـاس
مـن هـول مـشـهـد الـحشـر
قـبـل الأوان

أذكـرُ كـيـف سـقـطـتَ
مـراتٍ ومـرات
هـويـتَ خـائـراً
فـارغـاً
لا تـلـوي عـلـى نـوم
فـي أسـبـوعـك الأول
فـي ذلـك الـمـكـان
ارتـطـمـت بالأرض الـحـجـريـّة
فـاسـتـيـقـظ الـعـنـكـبـوت
حـيـن اهـتـزت شـبـاكـه
وسـجـانُـك مـازال جـاثـيـاً
عـنـد حـذاء سـيـّـده
يـطـلـق سـهـام ضَـحـكـه
مـع كـلّ سـقـوط

هـا أنـت تـقـفُ تـنـتـظـر
دوراً فـي الـمـحـطــة
عـاجـزاً عـن الـنـوم وُقـوفاً
ومـازال الارتـطـامُ يـعـاودك
يـلـوّح الـقـطـار مـتـرنّـحـاً
تـهـبُّ ذابـلاً لـلـصّـعـود
نـحـو الـخـلاص
بـلا مـقـعـد
وبلا نـوافـذ
تـجـلـس الـقرفصاء
تـمــتـطـي الـصـراط
بـلا حـقـائـب
وبـنـصفِ بـرزح
مـنـطـلـقـاً إلـى جـهـنّـم
تـجـتـرُّ الـقـطـار كلّ لـحـظـة
فَـيـقـتـاتـك هـو
يـقـتـنـص نـومَـك
يـسـتـلـبُ الأبـجـديـةَ
الـفـطـريّـةَ لِسـكـونـك
يـسـتـأصـل شـأفـةَ خـلـوتـك
مـع حُـلُـمـك
ولا.. مـحـطـات تـلـوح فـي
الـكـوّة أو مـن بـيـن الـقـضـبـان!
#AlDeemaAlSakoob

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.