*** غرز الفيس بوك ***

بقلم|| جميل عمار 
للحشاشين الغلابه في مصر اماكن يتعاطون فيها انواع الحشيش اغلبها اكشاشك من القصب على ضفاف النيل او. في القرى بحيث لو تم القبض عليهم لاتتم مصادرة المكان فلا يتضرر صاحب العقار لوكان شقه او محلا
في هذه الغرز. تسمع اجمل النكت السياسية و اخر اخبار المجتمع. واسراره. وتسمع نظريات سياسيه. وتعليقات وتحليلات ما انزل الله بها من سلطان
وكثيرا ما تجد بين الحضور شخصيات هامه مدراء شركات قضاه محامين وزراء متقاعدين ولا تستغرب ان كان جارك في الغرزه هو ضابط كبير يمسي عليك كلما وصلت الجوزه الى يدك…..مساء الخير ونحن في ساعة الفجر
صفحات الفيس بوك اصبحت اشبه بتلك الغرز. اغلب الكتاب. مدمنون للهرج والمرج يتعاطون مورفين سياسي يجعلهم يتصورون انهم من خلال جهادهم في الفيس بوك سيحررون القدس صفحات عندما يحتدم النقاش تتحول الى حفلة زار او لطمية وينتقل الحوار الذي بدأ راقيا هادئا الى شتائم وسباب مما يضطر المدمن عفوا الادمن الى اخراجك خارج الغرفه واغلاق الباب وراءك بالبلوك فلا تستطيع العودة الى الغرزة عفوا الى الصفحة الا بعد ان تنتحل اسما جديدا وصوره مثيره والانجع ان تكون لفتاة كي يتم تلبيه انضمامك بسرعه دون بحث او تحري
لاشك ان هنالك العديد من الصفحات الأدبية والعلمية والثقافية الدسمة التي تنهل منها الكثير علما ومعرفة ولكن للأسف صفحات السياسة غلب الخث والرخيص والتافه منها كل طيب ونقي

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.