عضو الائتلاف أحمد غنام يستقيل .. و يتهم عالية منصور و يفضح الأعضاء و خياناتهم و عمالتهم بالأسماء .

بعد التصريح الأخير لعضو الائتلاف نغم الغادري حول مقتل الضابط السوري حسان الشيخ على يد سليمان الاسد , انهال سيل من الانتقادات بين مؤيد للتصريح وز ناقد له و ساخر منه , و كان من بين الردود رأي لعضو الائتلاف عالية منصور حيث قالت :

ما عم افهم وجه الشبه مع اطفال درعا؟
على فكرة من عاش في الساحل السوري بيعرف ان هذه الحوادث كانت تحصل بالتمانيات والتسعينات بشكل شبه يومي… تشبيح عائلة الاسد على كل سكان الساحل
دعوة العلويين للانفكاك عن النظام لا يعني تشبيه مقتل ضابط على رأس عمله بما حصل مع اطفال درعا.. لانو ابدا التشبيه مش موفق
هيدا رأي
سلامات
ليباغتها عضو الائتلاف أحمد غنام بتعيلق يدل أنه لم يقرأ ما كتبت حيث قال :

يالله خلينا بالمرة نترحم على روح القائد الخالد في جهنم حافظ الاسد
يا أخي انتم شبيحة ولا معارضة بس بدنا نفهم
ضابط عاهر قصف وقتل اطفالنا ودمر
وتجي ناس قاعدة في بيروت جنب حسن زميرة وناس اصدقاء صالح مسلم عميل ايران والاسد ويقول الموضوع عادي
فترد عاليه مصدومة

عفوا ما فهمت شو خص الناس اللي قاعدة ببيروت بالتصريح؟؟؟
اولا انا اعترضت ع التصريح… تانيا تخوينك يحال للجنة القانونية… في مليون ونصف سوري قاعدين بلبنان كلنا خونة؟؟؟
يا ريتك تسأل عن تاريخ وحاضر الناس قبل ما تخون الناس…

ارجو اعتبار الايميل ادناه بمثابة ابلاغ رسمي… فاما بطلع خائنة وعميلة وافصل من الائتلاف… او فليشرح الزميل سبب تخوينه وعلى اي اساس قال ما قاله وتتخذ القانونية ما تراه مناسب
عالية منصور
و تبدأ مرحلة تمسيح الجوخ الائتلاف و التنديد بكلام أحمد غنام و الشكر الكبير لجهود العزيزة عالية منصور ,

حيث قال مثلا رياض سيف :

الظاهر لا يريد البعض ان يقرأ ، والمواقف تبنى على االريحة وليست على الحقيقة ، هل استثمار حادثة متفردة لم تحصل منذ ما يقارب الخمس سنوات وتجييرها لخدمة الثورة وخلق نزاع بين الظلمة انفسهم ” القاتل والمقتول” بعيداً عن الاطفال والمدنيين اصبح خيانة؟! امنياتي ان يحصل بين القتلة ما حصل كل يوم وان يصدر بيان بذلك في كل مرة، مع خالص التقدير والاحترام للجهود الكبيرة التي قامت بها الزميلة عالية في لبنان والتي عجز عنها الجميع ومنذ بداية احداث الثورة السورية .
مما جعل أحمد غنام يستشيط غضباً و يكشر عن أنيابه و يقول الحقيقة لأول مرة (( من خلال متابعتنا لهم نادرا ما اعطى رأيه فيما يجري إلا حسب ارادة من ينتمي إليهم )) و هنا أعلن عن انسحابه من الائتلاف و أنه لا يشرفه العمل معهم بعد الآن , و وصفهم بالخونة إلا البعض القليل منهم , و تحدث عن خياناتهم و عمالاتهم و عما غضوا النظر عنه من خيانة فيما مضى , و هذه نص رسالته :
نعم انا اشهد انكم قدمتم خدمة عظيمة للشعب السوري ، فأصبح الواحد منكم دليل سياحي لمنتجعات وفنادق اسطنبول ، محسوبية ورشوة ونفاق لم أرى مثيل له حتى عند عصابات الاسد ،وعن اي خدمات للشعب السوري تتحدثون ، ائتلافكم في فترة اصبح دكان تابع لأحمد الجربا وصبيان احمد الجربا عبدة الدولار ، ثم الى فترةالمجالس المحلية الحرامية فمن المؤكد أنكم سمعتم بتعبيد الطرق في القامشلي ورش مبيدات حشرية في مناطق النظام في الحسكة حتى ينام المجرم العميد علي ذياب رئيس مخابرات بشار هناك براحة وبدون أزعاج حتى يتفرغ لقصفنا وتدمير قرانا ، وايضاً سمعتم بعملاء روسيا والنظام ممن كانوا يشغلون مناصب فخرية عند النظام وفي ليلة وضحاها اصبح كبير المعارضين في ائتلافكم الموقر،ولا تخبروني أنكم ما سمعتم بزميلكم الذي وصف جيش الفتح بجيش احتلال وهو الجيش الذي مرغ راس ايران والنظام بالوحل ، ونعل اصغر مجاهد في جيش الفتح يشرفه وتاج على رأسه، أما جماعة القاهرة ايتام الجربا فهم حكاية ثانية في التجارة الثورية الرابحة وخاصة مع صويلح مسلم الأرهابي قاتل الاطفال ، ورغم كل ذلك لا ننسى الشرفاء في هذا الجسم المريض ، لذلك اقدم اعتذاري لهم واقول لهم انتم في المكان الخطاء ، وبالنسبة ل (( عالية منصور ))
انا لا اعرف عنك شي حتى اتهمك سوى انك جالسة في بيروت وطبعاً هي ليست تهمة ،لكن فهمت صيغة كلامك انك تؤيدن بيان نغم الجربا.
وحتى لا انسى رئيسكم المبجل وعلى وقولت العرب (( ما يسرح بنعجتين ))
لذلك اقول أرضاء لضميري ولوطني الجريح
ستبقى الفترة التي كنت فيها عضو في الائتلاف رغم قصرها
فترة اخجل منها ما حييت ، ولا يشرفني بعد اليوم أن اكون معكم

المحامي احمد جدعان الغنام
ابن الثورة السورية
الحسكة – القامشلي المحتلة
===
و السؤال متروك للائتلاف الآن ما قصة تعبيد الطرق ؟!! و رش المبيدات !!!! و ايتام الجربا و دكانته , إن كان فيكم باقي أخلاق و وطنية فلتبينوا ما تحدث عنه زميلكم و شريككم في اخضاع الشعب السوري و اذلاله أحمد غنام , و بما أني أعتقد أنكم لا تملكون هذه الوطنية و لا تلك الاخلاق , فنعدكم أننا سنشرح للناس تفاصيل ما تحدث عنه زميلكم , و سنشرح كيف كانت تباع الاصوات , و سنوضح لهم لما اعضاء الائتلاف الان غاضبين بعد ان اغلقت دكانة الجربا و خصومه .

/asoury.net/

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.