عصيان مدني في العراق و13 قتيلاً في الجنوب

3
الأيام السورية؛ قسم الأخبار

ذكرت وكالة «أسوشييتد برس»، الإثنين 25 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، أن 13 متظاهراً قُتِلوا، و150 جُرِحوا، أمس. وقُتل 7 في البصرة قرب ميناء أم قصر حيث استخدمت قوات الأمن الرصاص الحي والغاز لتفريق المحتجين، فيما سقط 4 في الناصرية، وشخصان في النجف والديوانية. في حين اشتبك المحتجون في العاصمة بغداد،  مع قوات الأمن التي استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع، غداة مقتل متظاهرين بالرصاص المطاطي، ما رفع عدد قتلى مواجهات بغداد إلى 10 منذ ليل الأربعاء/ الخميس.

عصيان مدني

في السياق، أظهرت صور نشرها نشطاء إغلاق طريق تقاطع التربية في البصرة بالإطارات المشتعلة، كما تم إغلاق تقاطع جسور منطقة التربية في المدينة، بالإضافة إلى إغلاق شارع بغداد وسط البصرة بالإطارات المشتعلة والحجارة، في حين انتشرت قوات الأمن في المكان.

من جهته، اتهم الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية ما أسماها “العصابات” باستغلال المظاهرات للقيام بأعمال تخريب وحرق لمؤسسات الدولة والمنشآت النفطية وأملاك المواطنين.

مصدر الشرق الأوسط وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.