عشرة خطوات هامة لإيقاف العنف المسلح في أمريكا

خاص بالأيام - ترجمة محمد صفو

نشرت صحيفة نيويورك تايمز مقالاً للكاتب نيكولاس كريستوف، يتحدّث فيه عن عشرة خطوات هامة، لكبح جماح عمليات إطلاق النار العشوائية التي تجري في الولايات المتحدة بين الفَينة والأخرى.

  1. إجراء تحقيقات عن خلفية المشتري، وما إذا كان مجرماً أو أنّه قد شكّل تهديداً على الآخرين في حال حصل على السلاح، وهو ما يؤيده 90 من الناس، وبالرغم من ذلك لازالت الحكومة الأمريكية تتخبط باتخاذ هذا القرار.
  2. تحسين تحقيقات الخلفية عن طريق إعطاء الحكومة الاتحادية الوقت الكافي، إذ أنَّ معظم التحقيقات التي تجري في الوقت الحالي تكون خلال دقائق، في حين يجب أن تأخذ عملية كتلك ثلاثة أيامٍ كحدٍ أدنى.
  3. تمرير “قانون العلم الأحمر” الذي يسمح للقاضي أن يأمر بإزالة السلاح مؤقتًا من الأشخاص الذين يشكلون تهديدًا على أنفسهم وعلى الآخرين.
  4. سحب الأسحلة من أيدي المعتدين المحليين، إذ أنَّ ما يقارب نصف النساء اللاتي قُتلن في أمريكا يُقتلن من قبل عشيقٍ حاليٍّ أو سابق ، لكن القوانين الموجودة في هذا المجال مليئة بالثغرات.
  5. التخزين الآمن للبنادق ، ويفضل أن تكون في خزنة أو على الأقل مع قفل الزناد، إذ انّ عدداً كبيراً من الأطفال والقاصرين يأخذون أسلحة منزلهم بسهولة بسبب عدم وضعها في أماكن آمنة.
  6. جعل الأرقام التسلسلية للرصاص قابلةً للتعقّب، بحيث يمكن تتبع خراطيش البندقية التي أطلقت الرصاص.
  7. لاستثمار في “البنادق الذكية” التي تتطلب PIN ، والبصمة أو السوار القريب لاطلاق النار، فمن المعيب أن تكون أجهزة آيفون قابلة للإيقاف عبر الرمز في حال تمت سرقتها، في حين من السهل إطلاق النار من أي بندقية مسروقة.
  8. دعم برامج مكافحة العنف المجتمعي ، مثل Cure Violence and Becoming Man ، وهي برامج تعمل مع الشباب المعرضين للخطر وتُظهر نجاحًا ممتازًا في الحد من عمليات إطلاق النار.
  9. الحد من عمليات الشراء المتكرر للحد من تهريب السلاح.
  10. الأرقام تشير إلى وجود معدّل ثمانية بنادق لكل عائلة أمريكية، لذلك يجب الحد من بيع البنادق الجديدة والتركيز على ضبط بيع البنادق الموجود في أيدي الأمريكيين حالياً.

 

مصدر نيويورك تايمز
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.