طلّاب سوريون تفوّقوا في الجامعات التركية

إعداد: آلاء محمد

حقق الطلاب السوريون نجاحاً واضحاً في مختلف بلاد اللجوء ولاسيما في تركيا، حيث حصل عدد منهم على المراتب الأولى ابتداءً من المرحلة الإبتدائية وانتهاءً بالجامعية.

قدّم هؤلاء الطلاب نموذجًا إيجابياً عن اللاجئيين السوريين في تركيا، وواجهوا تحديات فرضتها ظروف الغربة واستطاعوا إحراز تفوق كبير على أقرانهم الأتراك.

ففي هذا العام حصلت الطالبة السورية نورا بريمو على درجة الشرف الأولى بقسم الهندسة الحيوية بجامعة كرك كالي التركية.

أما الطالب أحمد نعنانة فقد أحرز الدرجة الأولى في كلية الطب بجامعة غازي عنتاب التركية.

الطالب نائل بوادقجي حصل على المرتبة الثانية ضمن تخصصه في هندسة الحاسوب بجامعة حسن كاليونجي بولاية غازي عنتاب التركية.

في الأعوام السابقة لمعت أسماء لطلاب سوريين تفوقوا في عدة اختصاصات منهم، الطالب السوري محمد زمزم الذي تمكن من النجاح وحيازة الدرجة الأولى في هندسة الميكاترونكس بجامعة يلدز التقنية بإسطنبول العام الماضي 2017.

والطالب حسين نجار حصل على المرتبة الأولى ضمن تخصصه بقسم اللغة العربية في كلية الآداب بجامعة 7 أوجاك، وأيضًا معتصم عبد اللطيف تفوّق في الدرجة الأولى ضمن تخصصه بقسم الحواسيب والمعلوماتية في جامعة سكاريا.

وحسب صحيفة يني شفق التركية يصل عدد الطلاب السوريين في الجامعات التركية إلى 20 ألف طالب.

 

 

تعليق 1
  1. عبدالباري عثمان يقول

    بغازي عنتاب حاز الطالب اسامة حسين المرتبة اﻻولى ونال ليرة ذهبية من مديرية التربية.
    مفردين السوريين متفوقين اينما كانو ولكننا نفشل عندما نصبح جمعا.
    شكرا لكم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.