صحافة: العالم ساعد بشار الأسد بالانتصار على الشعب السوري

خاص بالأيام - ترجمة محمد صفو

اخترنا لكم من أبرز ما جاء في الصحافة العالمية لهذا اليوم:

  • العالم ساعد بشار الأسد بالانتصار على شعبه في سوريا.
  • في ليفربول تدمير مشروعٍ فني يدرج أسماء ضحايا اللجوء.

ذي أتلانتك:

نشرت مجلّة ذي أتلانتك مقالاً بعنوان “العالم ساعد بشار الأسد بالانتصار على شعبه في سوريا”، لتتحدث في بدايته عن الحرب السورية التي دمّر نظام الأسد وحلفاءه فيها مدناً كاملة، وقتلوا أكثر من 500،000 شخص.

وترى المجلّة بأنّ سيطرة النظام على مهد الثورة درعا في جنوب سوريا، جعلته أقرب للإنتصار، مع انحسار المناطق التي تسيطر عليها القوات المعارضة لنظام بشار الأسد.

لقد تفوّق بشار الأسد على باراك أوباما ونيكولا ساركوزي وديفيد كاميرون، حيث توقع هؤلاء الزعماء الغربيون سقوطه في غضون أشهر، إلّا أنّ مواقفهم الضعيفة من نظام الأسد جعلت ولاياتهم في مناصبهم تنتهي، دون أن يتحرك بشار الأسد من على كرسيه الرئاسي.

ووصفت الصحيفة الأسد بملك الرماد بعد تدميره لسوريا اقتصادياً واجتماعياً، في حين يراهن على أنّ الوقت كفيلٌ بإصلاح ما تمّ تدميره في حال سيطر على كامل البلاد من جديد.

الغارديان:

تحدّثت الصحيفة عن قيام شخصٍ مجهول الهوية بتدمير مشروعٍ فني يضمُّ قائمةً فيها أسماء “34361” من اللاجئين والمهاجرين الذين فقدوا حياتهم في محاولة للوصول إلى أوروبا في مدينة ليفربول الإنكليزية.

وقامت الغارديان بإنتاج القائمة بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، وتمّ نشر الأسماء خارج أحد المباني في الحي الصيني في ليفربول كجزءٍ من مهرجان ليفربول الفنّي.

وقال بعض الناس إن أحد العاملين في مجلس مدينة ليفربول ربما أخطأ بإزالته للعمل الفني، لكن متحدثا باسم المجلس قال إنه كان قد تأكّد بنسبة 100٪” من أن أي شخصٍ يعمل لدى السلطة المحلية لم يقم بإزالة القائمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.