سوريا خارج تصنيف السعادة العالمي وفنلندا أسعد بلد في العالم

يستند التقرير إلى ستة متغيرات أساسية وهي “نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في كل دولة”، “الدعم الاجتماعي”، “مؤشر الصحة”، “الحرية”، “الكرم”، و”غياب الفساد”.

الأيام السورية؛ كفاح زعتري

منح تقرير “وورلد هابييست ريبورت” أو “مؤشر السعادة” كما درجت التسمية العربية، الجمعة 20 أذار/ مارس 2021، فنلندا لقب “أسعد بلد في العالم” للسنة الرابعة على التوالي. ويصادف صدور هذا التقرير مع اليوم العالمي للسعادة الذي يحتفى به في العشرين من آذار/مارس.

وتقرير “وورلد هابييست ريبورت” يستند إلى بيانات مجمعة من مواطنين في 156 بلدا عن مدى سعادتهم فضلا عن معايير مرتبطة بمتوسط العمر المتوقع ومعدل الدخل والدعم الاجتماعي، ويستند التقرير إلى ستة متغيرات أساسية وهي “نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في كل دولة”، “الدعم الاجتماعي”، “مؤشر الصحة”، “الحرية”، “الكرم”، و”غياب الفساد”.

ويستند معدو الدراسة التي ترعاها الأمم المتحدة والمنشورة سنويا منذ 2012، إلى استطلاعات رأي من معهد «غالوب» يجيب فيها السكان عن استبيانات بشأن درجة السعادة الشخصية. وتتم مقاطعة هذه البيانات مع إجمالي الناتج المحلي ومؤشرات التضامن والحرية الفردية والفساد، لوضع درجة نهائية على 10.

هيمنة القارة الأوربية على الدول الأكثر سعادة

قال جون هيليويل، المؤلف المشارك في إعداد التقرير؛ إن الدول الأكثر سعادة في العالم هي تلك التي “يشعر فيها الناس بالانتماء وحيث يثقون ويقدرون بعضهم البعض”.

وتهيمن أوروبا بوضوح على تصنيف البلدان العشرة الأوائل على القائمة التي ضمت بعد فنلندا، وفي المرتبة الثانية الدنمارك، وثالثاً جاءت سويسرا، ورابعاً إيسلندا، وخامساً النروج، وسادساً هولندا، وسابعاً السويد، وثامنا نيوزيلندا، وهي البلد الوحيد ضمن قائمة العشرة الأوائل من خارج القارة الأوروبية، فيما حل تاسعاً النمسا، وفي المرتبة العاشرة جاءت لوكسمبورغ.

فيما احتلت ألمانيا المركز الثالث عشر في التصنيف، تلتها كندا في المرتبة الرابعة عشرة، وبريطانيا في المركز السابع عشر، والولايات المتحدة في المرتبة التاسعة عشرة، وحلت بلجيكا في المرتبة العشرين، ثم فرنسا في المركز الحادي والعشرين، فيما احتلت إسبانيا وإيطاليا المركزين 27 و28.

وحلت البرازيل في المرتبة الخامسة والثلاثين، واليابان في المركز السادس والخمسين، وروسيا في المركز السادس والسبعين، والصين في الرابع والثمانين،

البلدان الأقل سعادة في العالم

أما البلدان «الأقل سعادة في العالم» بحسب التصنيف فتصدّرتها أفغانستان وجنوب السودان مع 2,52 نقطة، تلتها زيمبابوي ورواندا وبوتسوانا وليسوتو.

وحققت الهند أسوأ مرتبة بين البلدان الكبرى في العالم، إذ حلت في المركز 139.

الأكثر والأقل سعادة عربياً

احتلت الإمارات العربية المتحدة صدارة ترتيب الدول العربية في مؤشر السعادة، تلتها السعودية، فالبحرين، ثم الكويت، تلتها ليبيا،

فالمغرب، ثم الجزائر، والعراق، فلبنان، ثم الأردن، فالأراضي الفلسطينية، ثم تونس، ومصر، وأخيراً اليمن.

ومن الملاحظ أن التصنيف لم يذكر سوريا أبداً ضمن الدول الأكثر ولا ضمن الدول الأقل سعادة.

مصدر أ ف ب
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.