سلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر في بريطانيا وتنشر الذعر في أوروبا والعالم

منذ ظهوره أواخر ديسمبر من العام الماضي، أعلنت بريطانيا عن تحول جديد لفيروس كورونا، وارجع خبراء هذا الانتشار السريع لعدوى كوفيد-19 في انجلترا إلى السلالة الجديدة.

الأيام السورية؛ كفاح زعتري

دعت منظمة الصحية العالمية، الأحد 20 كانون الأول/ ديسمبر 2020، عبر الفرع الأوروبي للمنظمة، أعضاءها في أوروبا إلى “تعزيز قيودهم” على خلفية ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا تنتشر في المملكة المتحدة،

السلالة الجديدة من فيروس كورونا في بريطانيا

قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الأحد 20 كانون الأول/ ديسمبر 2020، إن السلالة الجديدة من فيروس كورونا “خرجت عن السيطرة” لتبرير إعادة فرض الإغلاق في لندن وأجزاء من إنجلترا، وهي تدابير قال: إنها “قد تستمر حتى توزيع اللقاح”.

وصرح هانكوك لشبكة “سكاي نيوز” قائلاً: “للأسف، السلالة الجديدة خارجة عن السيطرة. علينا استعادة السيطرة على الوضع والطريقة الوحيدة للقيام بذلك كانت تقييد التواصل الاجتماعي. سيكون من الصعب جداً إبقاؤها تحت السيطرة إلى حين أن يتم توزيع اللقاح”.

وأضاف هانكوك: “إنه تحد كبير حتى نوزع اللقاح على السكان. هذا ما سنواجهه خلال الشهرين المقبلين”.

وكان المستشار العلمي للحكومة باتريك فالانس قد أشار السبت الفائت، إلى أن هذه السلالة الجديدة بالإضافة إلى انتشارها السريع، أصبحت أيضا الشكل “السائد” من الفيروس بعدما أدت إلى “زيادة حادة” في الحالات التي استدعت الدخول إلى المستشفيات في كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

فرض إغلاق جديد

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس أنه سيتم فرض إغلاق جديد في لندن وأجزاء من جنوب وشرق إنجلترا بسبب مخاوف متعلقة بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا.

وقال: إنه يُعتقد أن سلالة فيروس كورونا الجديدة تنتشر بشكل سريع في المنطقة، ويقال: إنها قابلة للانتقال بنسبة تزيد على 70 %.

وكانت حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون، أعلنت السبت الفائت، إعادة فرض الإغلاق في لندن وجنوب شرق إنجلترا وجزء من شرقها، ما أجبر أكثر من 16 مليون شخص على البقاء في منازلهم والتخلي عن الاجتماعات الأسرية التقليدية لعيد الميلاد.

وتم إغلاق المتاجر غير الأساسية، وحظر السفر خارج تلك المناطق، سواء للذهاب إلى أي منطقة أخرى في المملكة المتحدة أو خارج البلاد. كما أغلقت الحانات والمطاعم والمتاحف منذ الأربعاء.

السلالة الجديدة ومنظمة الصحة العالمية

جرت في السابق، وفي أكثر من مكان، ملاحظة تحولات لسارس كوف-2، وتم الإبلاغ عنها في كل أنحاء العالم.

وفي حالة بريطانيا، أبلغت المملكة المتحدة منظمة الصحة العالمية أن سرعة انتشار السلالة الجديدة أقوى “بنسبة 70 %” من السلالة السابقة، وفقاً لرئيس الوزراء بوريس جونسون.

ومن جهتها أعلنت منظمة الصحة العالمية، الأحد 20 كانون الأول/ ديسمبر 2020، أنها على اتصال وثيق مع المملكة المتحدة بشأن ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا بها.

وكتبت منظمة الصحة، على موقع تويتر: “إننا على اتصال وثيق مع المسؤولين في المملكة المتحدة بشأن السلالة الجديدة من فيروس كورونا. وسيواصلون مشاركة معلومات ونتائج تحليلاتهم ودراساتهم. وسنقوم بإبلاغ الدول الأعضاء والجمهور بمجرد معرفة المزيد حول خصائص هذه السلالة والآثار المترتبة عليها”.

وصرحت ناطقة باسم المنظمة “في أنحاء أوروبا، حيث تنتقل العدوى بشدة وعلى نطاق واسع، يتعيّن على الدول مضاعفة قيودها وإجراءاتها الوقائية”.

وحثت المنظمة الأفراد على مواصلة اتخاذ جميع التدابير الوقائية لمنع انتشار الفيروس والامتثال لتعليمات السلطات الوطنية.

دول الاتحاد الأوروبي تحظر الرحلات الجوية القادمة من بريطانيا

تتواصل قائمة دول الاتحاد الأوروبي التي تحظر الرحلات الجوية من بريطانيا في الزيادة يوم الأحد فيما يساور القلق المسؤولين بشأن سلالة جديدة شديدة العدوى من فيروس كورونا أدت إلى إغلاق لندن وجنوب شرقي إنجلترا.

وكانت هولندا أول دولة تعلن يوم الأحد عن حظر فوري على الرحلات الجوية من بريطانيا، مع توجيهات مماثلة على مدار اليوم من بلجيكا والنمسا وفرنسا وإيطاليا ولاتفيا وليتوانيا وإستونيا وبلغاريا وسويسرا وجمهورية التشيك والسويد.

وحظرت ألمانيا جميع الرحلات الجوية تقريبا من بريطانيا بدءا من منتصف الليل، مع وضع استثناءات قليلة، بما في ذلك طائرات الشحن.

كما أصدرت وزارة الداخلية الألمانية أوامر للشرطة بالبدء على الفور في فحص الركاب القادمين من بريطانيا.

عمليات التلقيح مستمرة في بريطانيا (رويترز)

السلالة الجديدة خارج بريطانيا

جرى تسجيل عدد من حالات الإصابة بالسلالة الجديدة خارج الأراضي البريطانية، بينها 9 في الدنمارك وحالة في هولندا وأخرى في أستراليا، وحالة في إيطاليا، وحالة في جنوب أفريقيا.

قالت وزارة الصحة الإيطالية، الأحد الفائت، إنه تم رصد مريض مصاب بالسلالة الجديدة من كورونا التي ظهرت في بريطانيا.

وأضافت الوزارة أن المصاب عاد من بريطانيا خلال الأيام القليلة الماضية على متن رحلة جوية هبطت في مطار فيوميتشينو بالعاصمة روما، ويخضع الآن للعزل.

فيما قال وزير الصحة في جنوب أفريقيا زويلي مخيزي مساء الجمعة الفائت، في كلمة متلفزة إن النوع المكتشف هو ما كان يسمى من قبل بنسخة 501 في 2 والتي تم اكتشافها خلال فحص جيني لعينات أخذت من مقاطعات مختلفة.

فاعلية اللقاحات الراهنة مع السلالة الجديدة من كوفيد-19

أعلنت الحكومة الألمانية، الأحد 20 كانون الأول/ ديسمبر 2020، أن خبراء الاتحاد الأوروبي توصلوا إلى خلاصة مفادها أن اللقاحات الراهنة المضادة لفيروس كورونا تتصف بالفاعلية لمكافحة السلالة الجديدة من كوفيد-19 والتي رصدت خصوصا في بريطانيا.

وقال وزير الصحة الألماني ينس سبان الذي تتولى بلاده حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي لقناة التلفزيون العامة زد دي إف “استنادا إلى كل ما نعرفه حتى الساعة، وإثر اجتماعات حصلت بين خبراء السلطات الأوروبية”، فإن “لا تأثير (للسلالة الجديدة) على اللقاحات” التي لا تزال “فعالة”.

ما هي سلالات كورونا المختلفة؟

يرى خبراء أن الانتشار السريع لعدوى كوفيد-19 في جنوب شرق إنجلترا، يرجع إلى سلالة جديدة أشد خطورة ل‍فيروس كورونا المستجد.

هناك ما لا يقل عن سبع مجموعات أو سلالات رئيسية من كوفيد-19، والأصلية هي التي اكتشفت في ووهان الصينية بديسمبر الماضي، وأطلق عليها العلماء السلالة “إل”، ثم تحورت للسلالة “إس” بداية 2020، قبل أن تتغير لسلالتي “في” و”جي”.

وعثر على السلالتين “في” و”جي” في أوروبا وأميركا الشمالية، ومنها تحورت إلى سلالات “جي آر” و”جي إتش” و”جي في”، بينما استمرت السلالة “إل” لفترة أطول في آسيا نظرا إلى إسراع الكثير من البلدان في تلك القارة إلى إغلاق حدودها ووقف الحركة.

ويجمع العلماء العديد من الطفرات الأخرى الأقل تكرارا معا، ويعتبرونها السلالة “أو”.

مصدر أ ف ب، رويترز، سكاي نيوز منظمة الصحة العالمية د ب أ
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.