زخرفات _رثاء شهيد _ بقلم : عبود خضور

أبكي وهل يشفي البكاء غليلا وقد انتوى عنا الحبيب رحيلا
…أبكي وليس من البكاء دواء إن كان المصاب على القلوب جليلا
…أبكي على غصن نما في روضة للحق أذبله المنون ذبولا
…أبكي على نجم أنار ضياؤه دهرا وأسرع للمغيب أفولا
…أبكي فتى فوق الثريا نفسه يلقى الممات ولايعيش ذليلا
…أبكي فتى صلبا تكاد تخاله عمرا يخيف ولا يخاف قبيلا
…أبكي فتى إن ثأر للحق انتضى عزما يفل الصارم المسلولا
…أبكي فتى كان الجميع يعده رجلا وإن كان الرجال قليلا
…صعب علينا ان نرى بدرا هوى ونرى التراب على سناه مهيلا
…صعب بأن نجد الذي حمل الهدى أمسى على أعناقنا محمولا
…صعب علينا أن يباعد بيننا هذا التراب فلا نراه طويلا
…يامن ضربت لنا المثال مضحيا وأريتنا صور الجهاد الأولى
…فحييت في ظل العقيدة ثابتا وأبيت إلا أن تموت أصيلا
…قد كان آخر مانطقت بذكره”الله اكبر”رتلت ترتيلا
…مؤمنا كانت حياتك قدوة ستظل روحك في الطريق دليلا
…نم يازكي الدين انك خالد ماكان ذكرك ياأخي ليزولا
…نم ياشهيد الحق مسرورا فقد كان المنام عليك قبل ثقيلا
…وأنعم بلقياك الرسول محمدا وبوجه ربك راضيا مقبولا
…وإذا لقيت أمامك البنا فلا تنسى السلام عليه والتقبيلا
…أبلغه أن جنوده بعرينه لن يتركوه وإن لقوا عزريلا..

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.