ريال مدريد عودة الـ BBC وبرشلونة لتعزيز الصدارة

جولة جديدة في بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم تحمل في طيّاتها آمالٌ وثارات، برشلونة يتألّق في ثلاث جبهات، وريال مدريد يصارع على جبهة دوري الأبطال.

عبد الكريم عبد الكريم

فالنسيا في مباراة صعبة أمام الوصيف أتلتيكو مدريد، يسعى من خلالها تضميد جراحه بعد هزيمتين.

اللاعبان ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو – مصدر الصورة موقع يورو سبورت

 

  • ريال مدريد عودة الـ BBC والثقة

 

يخوض فريق ريال مدريد، يوم السبت 3 فبراير/شباط  2018، مباراة مهمة أمام فريق ليفانتي ضمن الأسبوع الـ22 من الدوري الإسباني لكر القدم الدرجة الأولى.

ثلاثي هجوم ريال مدريد أو ما يطلق عليهم BBC – مصدر الصورة صحيفة ا لماركا

مباراة تحمل في طياتها آمال لفريق العاصمة ومشجعيه، وتأتي أهميتها من عدة نواح أهمها:

  • من الجيد جداً أن تحقق فوزاً جديداً بعد فوزين متتاليين على فريق ديبورتيفو لاكورونا وفالنسيا في الدوري.
  • هي المباراة الثانية على التوالي يشارك فيها الثلاث (BBC) كريستيانو رونالدو، وكريم بنزيمه، وغاريس بيل بعد غياب طويل، وهو ما يعني عودة خطة الـ (3-3-4) بدلاً من الخطة القديمة (2-4-4) ذات النتائج المخيبة والتي وضعت الريال خارج منافسات الموسم الحالي وخارج بطولة كأس الملك، وربما كانت ستودي به إلى خارج دوري الأبطال أيضاً في الموسم القادم.
  • الحفاظ على الشباك النظيفة بعد التحسن الملحوظ مؤخراً في الأداء الدفاعي للفريق.

زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد الذي دافع عن تشكيلته الحالية حتى آخر رمق، رافضاً أي تعاقد جديد في الانتقالات الشتوية، بدا راضياً عن نتيجة المبارتين الأخيرتين خاصة بعد عودة الذاكرة التهديفية للنجم كريستيانو رونالدو وزملائه في الفريق أهمهم غاريث بيل ومودريتش.

المدير الفني لريال مدريد زين الدين زيدان- مصدر الصورة موقع FOOTBALLINALL

 

  • ديربي برشلونة:

 

إلى إقليم كاتالونيا وتحديداً إلى ملعب “باور8” في مدينة برشلونة حيث يحلّ المتصدر برشلونة غداً الأحد 4 فبراير-شباط/ 2018 ضيفاً ثقيلاً على جاره اللدود اسبانيول أو “الولد العاق” في كرة القدم كما ينعته البرشلونيين نسبة لحساسية المواجهات التي تجمع الفريقين في مختلف المحافل الكروية.

لقطة من إحدى مواجهات برشلونة واسبانيول – مصدر الصورة موقع الميدان
  • يطمح غداً برشلونة إلى تعزيز صدارته المطمئنة بثلاث نقاط ترفع رصيده إلى 60 نقطة مبتعداً عن أقرب ملاحقيه أتلتيكو مدريد بـ 11 نقطة وعن غريمه التقليدي ريال مدريد بـ 19 نقطة.
  • أما اسبانيول فينظر للمباراة بعين أخرى، وهي عين الثأر، ورد الدين بعدما غادر بطولة كأس ملك إسبانيا على يد ضيفه برشلونة في الدور الربع نهائي، وخسارته بنتيجة 5-0 في مباراة الذهاب على أرض ملعب نادي برشلونة “الكامب نو” في الموسم الحالي للدوري.

أرنستو فالفيردي، المدير الفني لفريق برشلونة دافع أيضاً عن تشكيلته لكن بطريقة أخرى (كان أحد أشكالها منح)  الثقة لبعض اللاعبين رغم تواضع مستواهم في بدايات الموسم الحالي وعلى رأسهم اللاعب الأورغواياني” لويس سواريز” حيث أصرّ فالفيرديعلى زجه أساسياً في التشكيلة حتى أثمر الإصرار عن 16 هدفاً، بعد متصدّر الهدّافين لونيل ميسي الذي يملك 20 هدفاً في الموسم الحالي.

لاعب برشلونة لويس سواريز – مصدر الصورة القدس العربي

ثقة فالفيردي بلاعبيه ظهرت نتائجها جلية بعد تألق برشلونة في عدة جبهات لازال يصارع فيها وهي الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا، ومنحت ثقة الجمهور بعدد من اللاعبين أمثال ( باولينيو – وألكاسير– وسيرجيو روبيرتو) وغيرهم.

 

  • فالنسيا لنسيان الجراح وأتلتيكو لزيادة الضغط على برشلونة

 

مباراة أخرى مهمة تقام يوم غد الأحد ستجمع بين الوصيف أتلتيكو مدريد والثالث فالنسيا على أرضية ملعب “واندا ميتروبوليتانو” في العاصمة مدريد، مباراة يسعى من خلالها أتلتيكو مدريد للبقاء في الوصافة وملاحقة برشلونة، بينما يسعى فالنسيا من خلالها إلى إعادة الثقة لفريقة بعد هزيمتين قاسيتين واحدة أمام الريال في الدوري وأخرى أمام برشلونة في نصف نهائي كأس الملك.

من مباراة فالنسيا وبرشلونة مصدر الصورة موقع فالنسيا الرسمي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.