روسيا: قمّة بوتين ـ ترامب ستبحث الملف السوري

خاص بالأيام - أحمد عليّان

قال الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف: إنّ الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب سيبحثان في قمّتهما القادمة في هلسنكي الملف السوري بشكل شامل ومفصل.

وعبّر بيسكوف عن دهشته من الأخبار التي نشرتها قناة cnn الأمريكية، التي ذكرت أنَّ ترامب يخطّط لتقديم صفقة حول سورية لبوتين، حيث قال:”لا أفهم على أي معلومات تعتمد أنباء “CNN”، وما إذا كان هناك شيء وراء هذه الأنباء، لا نعرف شيئا عنه. وتدهشنا هذه الأنباء”.

وذكرت قناة cnn  في وقتٍ سابق أن ترامب يحمل صفقةً سيعرضها على بوتين تنصّ على انسحاب كامل للقوات الأمريكية من سورية، مقابل ضمانات يحصل عليها ترامب من بوتين تتعلّق بأمن المعارضة المدعومة أمريكياً، بالإضافة إلى مساعدة روسيا لترامب وإسرائيل في الحد من وجود الميليشيات الإيرانية الأصيلة ونظيرتها الوكيلة (لبنانية وعراقية وأفغانية) على حدود إسرائيل الشمالية.

سبق هذه الأنباء، خبرٌ نشرته صحيفة الأخبار المقرّبة من ميليشيا حزب الله يفيد بأنّ الولايات المتحدة عرضت على روسيا توسيع “التفاهم السوري” إقليمياً، على أن تقوم روسيا بمبادرة تسهيل للقاءات تفاوضية بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عبّاس.

ونقلت الصحيفة عن “مصادر عربيّة مطّلعة” أنَّ الأميركيين عرضوا على الروس تطوير التفاهم في سورية، والبناء عليه وعقد صفقة إقليمية أوسع مبنية على مقايضة إطلاق نفوذ روسي خالص في سورية، يقابله إطلاق يد المحور “الأميركي ــ الخليجي ــ الإسرائيلي” في فلسطين.

العرض الأمريكي وصفته مصادر الأخبار بـ”السخي” لأنّه يتضمّن اعترافاً أمريكياً بالمصالح الروسية في سورية مشروطاً بتحجيم الروس لإيران هناك، ومن ثمّ تسهيلهم لـ “صفقة القرن”.

وحول نفس الموضوع، نشرت صحيفة الاندبندنت البريطانية تقريراً للصحفي المعروف روبرت فيسك بعنوان: “إنّ الساحة الآن تشهد لحظةً سيدوّنها التاريخ بسبب تخلّي أمريكا عن مطلب إسقاط بشار الأسد كشرطٍ للمصالحة”.

وفي تقريره أشار فيسك إلى أنّ تفاهماً حاصلاً على ما يبدو بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب حول طبيعة العمليات جنوبي سورية والتي يجب أن تكون روسيّة ـ سورية فقط، مستنداً على غياب ميليشيا حزب الله والحرس الثوري الإيراني عن المعركة، وهو ما نفاه الجيش الحر الذي بثَّ مقطع فيديو يوثّق مقتل أحد عناصر ميليشيا حزب الله في المنطقة قبل أيام.

يذكر أنَّ يوم 16 تموز/ يوليو سيشهد انعقاد القمّة الأولى بين  ترامب ـ بوتين في العاصمة الفلندية هلنسكي.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.