رئيس الإمارات يصدر مرسوماً بإلغاء مقاطعة إسرائيل وكل العقوبات المترتبة عليه

أصدر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان أصدر مرسوماً بقانون اتحادي بإلغاء القانون الاتحادي رقم /15/ لسنة 1972 في شأن مقاطعة إسرائيل والعقوبات المترتبة عليه، وذلك في أعقاب الإعلان عن معاهدة السلام مع إسرائيل.

قسم الأخبار

أعلنت وسائل إعلامية إماراتية، عن مرسوم أصدره رئيس دولة الإمارات، يقضي بإلغاء قانون مقاطعة إسرائيل.

يأتي ذلك بعد اتفاق السلام بين دولة الإمارات وإسرائيل، الذي أُعلن عنه في 13 آب/ أغسطس الجاري.

مرسوم ما بعد التطبيع

قالت وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، إن الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان أصدر مرسوماً بقانون اتحادي رقم /4/ لعام 2020 بإلغاء القانون الاتحادي رقم /15/ لسنة 1972 في شأن مقاطعة إسرائيل والعقوبات المترتبة عليه، وذلك في أعقاب الإعلان عن معاهدة السلام مع إسرائيل.

وأضافت أن “المرسوم يأتي بالقانون الجديد ضمن جهود دولة الإمارات لتوسيع التعاون الدبلوماسي والتجاري مع إسرائيل، ومن خلال وضع خريطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك، وصولاً إلى علاقات ثنائية من خلال تحفيز النمو الاقتصادي، وتعزيز الابتكار التكنولوجي”.

وأشارت إلى أنه “يمكن في أعقاب إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل للأفراد والشركات في الدولة عقد اتفاقيات مع هيئات أو أفراد مقيمين في إسرائيل أو منتمين إليها بجنسيتهم أو يعملون لحسابها أو لمصلحتها أينما كانوا، وذلك على الصعيد التجاري أو العمليات المالية أو أي تعامل آخر أياً كانت طبيعته”.

كما سيتم السماح بدخول أو تبادل أو حيازة البضائع والسلع والمنتجات الإسرائيلية بكافة أنواعها في الدولة، والاتجار بها.

جدل لم ينتهِ

أثار الإعلان عن اتفاق سلام بين دولة الإمارات وإسرائيل، الخميس 13 آب/ أغسطس 2020، جدلاً واسعاً في الصحافة العربية ومواقع التواصل الاجتماعي.

كما أحدث الاتفاق حالة انقسام في المواقف وردود الأفعال لدى الدول العربية، والشارع العربي عموماً.

وهذا ثالث اتفاق للتطبيع بين إسرائيل والدول العربية منذ إعلان دولة إسرائيل عام 1948، إذ كانت مصر قد وقعت أول اتفاق ثنائي مع إسرائيل عام 1979، تلتها الأردن عام 1994.

مصدر وكالة الأنباء الإماراتية الأيام السورية
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.