دي ميستورا يلتقي شخصيات معارضة سورية في الاردن

قالت متحدثة باسم المبعوث الاممي الى سوريا ستيفان دي ميستورا, يوم الثلاثاء, ان الاخير التقى شخصيات معارضة سورية في الاردن .

بدوره, ذكر متحدث باسم قادة قوات المعارضة في جنوب سوريا عصام الريس, في تصريحات نشرتها وكالة الانباء (رويترز), إن ” دي ميستورا التقى بقادة المعارضة اليوم ولأول مرة”, مشيرا الى ان “تحالف الجبهة الجنوبية عرض على مبعوث الامم المتحدة الخرائط ورؤيته عن الفترة الانتقالية بدون الرئيس الاسد”.

وتدعو اطياف من المعارضة السورية مرارا وعدة دول تدعمها الرئيس الأسد للتنحي عن منصبه، لإيقاف الصراع الدائر في البلاد، في حين رفضت السلطات السورية هذه الدعوات وقللت من أهميتها، مشيرة إلى ان الشعب السوري هو من يقرر مصيره.

وأضاف الريس ان “هذه ليست المرة الاولى التي يطلب فيها مبعوث الامم المتحدة الالتقاء بقادة الجبهة الجنوبية لكن لم تعقد اي اجتماعات من قبل بسبب دواع لوجستية”.

ومن المقرر ان يقدم دي ميستورا تقريرا خلال أيام للأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، حول نتائج مشاوراته في جنيف بشأن حل الأزمة السورية.

وأجرى دي ميستورا ونائبه رمزي عز الدين رمزي مشاورات في جنيف، منذ نيسان الماضي، مع ممثلين عن كل من الحكومة السورية والائتلاف المعارض وكذلك مع فعاليات اجتماعية مدنية وسياسية سورية، كما عقدا مباحثات مع ممثلين عن الدول المعنية، بما فيها الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي ودول المنطقة، بالإضافة إلى عدد من المنظمات الإقليمية، بهدف حل الأزمة.

وباءت بالفشل جهود سلفي دي ميستورا، بمنصب المبعوث الدولي لسوريا، كوفي عنان، والأخضر الإبراهيمي، في إيجاد مخرج، يوحد الرؤى بين الحكومة والمعارضة بغية الوصول لحل سياسي، وسط تصاعد وتيرة الصراع والمواجهات وتمدد تنظيمات متشددة في مناطق عدة من البلاد.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.