دي ميستورا: لا يجب إجبار المدنيين على مغادرة حلب

من صحيفة العربي الجديد اخترنا لكم تقريراً عن تصريح المبعوث الدولي دي مستورا عن الأوضاع الراهنة في حلب وجاء في نص التقرير:

علّق المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، اليوم الجمعة، على المبادرة الروسية بشأن الممرات الإنسانية في حلب السورية، بالقول إن الأمم المتحدة بانتظار المزيد من التفاصيل عن المبادرة الروسية، مشدّداً في الوقت نفسه، على أن فتح ممرات آمنة في حلب شأن يجب تركه للأمم المتحدة.

ولفت دي ميستورا، خلال مؤتمر صحافي عقده في جنيف، إلى أن “الأمم المتحدة ستدرس مبادرة روسيا”، مستدركاً بالقول “نحن نؤيد مبدئياً اقتراح الممرات الآمنة في حلب، ولكننا ننتظر مزيدا من التفاصيل”.

وأوضح “نحن اقترحنا على الروس ترك مهمة إنشاء الممرات الإنسانية لنا، لما لدينا من خبرة في هذا المجال”، مشدداً على “ضرورة تأمين المؤن لمن لا يريد الخروج من حلب”.

كما شدد دي ميستورا على “ضرورة ترك حرية اختيار الوجهة التي سينتقل إليها المدنيون من حلب، وعدم إجبار أي شخص على المغادرة”، مشيراً إلى ضرورة وجود “ضمانات لحماية المدنيين في حلب ومن يخرج منها”.

ولفت في هذا السياق، إلى أن الموارد الإنسانية في المدينة المحاصرة تكفي سكانها لمدة ثلاثة أسابيع فقط، مطالباً النظام السوري وروسيا بوقف القصف على المدينة.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.