دورية مشتركة روسية ـ تركية في ريف الحسكة وداعش يصعد من هجماته شمال شرق سوريا

تنتشر خلايا تابعة لتنظيم داعش في البادية السورية، يُقدّر عدد عناصرها بالآلاف في بادية السخنة وحول مدينة تدمر بريف حمص الشرقي.

قسم الأخبار

قالت مصادر إعلامية لصحيفة العربي الجديد، الإثنين 18أيار/ مايو، إن مجموعة يرجح أنها تابعة لتنظيم “داعش” هاجمت مجموعة من “الدفاع الوطني” التابع لقوات النظام السوري على طريق دير الزور دمشق في منطقة الشولا، جنوب دير الزور، ما أدى إلى مقتل خمسة من أفرادها على الأقل.

كما أفادت المصادر، بأن تنظيم “داعش” شن هجوما على نقاط تابعة لـ”الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا، حيث استهدف الهجوم عدة نقاط بين بلدتي كباجب والشولا، جنوب مدينة دير الزور، واستطاع من خلاله عناصر التنظيم قطع طريق دير الزور – دمشق الدولي.

وكان التنظيم قد أعدم أربعة أشخاص اختطفهم في وقت سابق في منطقة السخنة بريف حمص الشرقي، وقال إنهم جواسيس للنظام السوري.

ولم يعلن التنظيم على الفور مسؤوليته عن العملية على تطبيق تلغرام حيث ينشر عادة بياناته.

ومنذ هزيمته في سوريا في آذار/مارس 2019، يشن تنظيم الدولة الإسلامية هجمات دموية بخاصة ضمن المنطقة الواقعة بين ريف دير الزور والسخنة بأقصى بادية حمص الشرقية.

وفي هذا القطاع قتل التنظيم 11 عنصراً من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين له في 7 أيار/مايو، وفق المرصد.

هجمات على قسد

على صعيد متصل، هاجم مجهولون في مدينة الحسكة بالأسلحة النارية دورية لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تقود “قسد”، ما أدى إلى مقتل عنصر منها، في حين فر المهاجمون إلى جهة مجهولة.

وتعرضت أيضا دورية لـ”قسد” إلى هجوم بعبوة ناسفة على طريق المسلخ في مدينة الطبقة بريف الرقة الجنوبي الغربي، حيث أسفر الهجوم عن وقوع جرحى في صفوف عناصر الدورية.

وتتعرض “قسد” بشكل شبه يومي لهجمات من مجهولين في مناطق سيطرتها، تكبدت على أثرها خسائر بالأرواح والعتاد، قابلتها الأخيرة بشن حملات بالتعاون مع التحالف الدولي ضد مجموعات من الأشخاص تقول إنهم يشكلون خلايا نائمة تابعة لـ”داعش”.

دورية تركية -روسية بريف الحسكة

على صعيد آخر، سير الجيش التركي، صباح اليوم الإثنين، مع الجيش الروسي دورية مشتركة في ناحية الدرباسية بريف الحسكة، شمال شرقي سورية، وتجولت في قرى دليك وملك وتورات وعباس وتعلك وتربة وكوركوند وبركة وبركفري، الواقعة بريف الدرباسية الغربي. ورافقت الدورية طائرات مروحية من كلا الطرفين. وتأتي الدورية في سياق التفاهمات الروسية التركية حول مناطق سيطرة “قوات سورية الديمقراطية” في شمال سورية.

مصدر أ ف ب رويترز العربي الجديد
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.