دستور روسي

بقلم: جميل عمار

مبروك للسوريين … الروس يفصلون لكم دستور !!!! الحكومة الروسية التي لا تحترم الدستور تعد لنا دستورا حذف العروبة و حذف ديانة الرئيس و ربما يحذف ايضا وطنيته فلا حاجة لنا لوطنية رئيس يحتمي بدستور كهذا.

 
سبق لبرلمان الاسد الاب ان عدل دستور البلاد بدقائق في مجلس الدمى فجعل سن رئيس الجمهورية ٣٤ بدل ٤٠ دون ان يجعل له وصيا حتى يبلغ اشده كما حدث للملك حسين ملك الاردن فكأنما الوطن والدولة آرث ابيه يحفظ اه كعهدة تسلم له عندما يبلغ سن البلوغ.

 
كأنما الوطن سبية يغتصبها عندما يبلغ الحلم مع العلم ان معظم حكام العراب من الطواشي المخصيين و اولادهم جاؤوا بعد الاستعانة بصديق.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.