حق العمل للاجئين السوريين

من صحيفة الاندبندنت البريطانية اخترنا لكم  من افتتاحيتها تقريرا” تتحدث فيها عن أزمة المهاجرين واللاجئين السوريين بالخصوص.
وتشير الصحيفة إلى إحصائيات للأمم المتحدة تفيد بأن ثلث المهاجرين الذين عبروا البحر الأبيض المتوسط في النصف الأول هذا العام من سوريا.
وقد فر السوريون ليس من الحرب في بلادهم بل من مخيمات اللاجئين في الأردن ولبنان وتركيا.
وترى الصحيفة أن الدول الغربية مدعوة إلى المساعدة في القضاء على يأس السوريين من حياة مخيمات اللاجئين.
وعلى رأس هذه المهمة منح السوريين الحق في العمل.
وتنقل مقترحا لخبير الهجرة بول كوليي من جامعة أوكسفورد، الذي يدعو لإنشاء مناطق صناعية وورشات في الأدرن لبنان، يعمل فيها اللاجئون السوريون.
وتضيف التايمز أن سوريا بحاجة إلى كفاءاتها عندما تنتهي الحرب.
فالهجرة إلى أوروبا، حسب الافتتاحية، تسلب “سوريا ما بعد الأسد” من المواهب والكفاءات.
فالإنقاذ ليس انتشال الناس يائسين من عرض البحر، وإنما السماح لهم بترميم حياتهم، بحسب الصحيفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.