حرب تصريحات وتبادل اتهامات بين بايدن وفيسبوك

قال بايدن للصحافيين لدى سؤاله عن المعلومات المضللة، ورسالته لمواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك: “إنها تقتل الناس. انظروا، الجائحة موجودة فحسب بين من لم يتلقوا اللقاحات. وهي تقتل الناس”.

فريق التحرير- الأيام السورية

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن، الجمعة 16 تموز، يوليو 2021، أن المعلومات المضللة على وسائل التواصل الاجتماعي (مثل فيسبوك( حول كوفيد-19 والتطعيمات “تقتل الناس”، وذلك بعد أن واصل البيت الأبيض انتقاد الشركة لسماحها بنشر معلومات مضللة عن لقاحات فيروس كورونا على منصتها.

 

إنهم يقتلون الناس

وقال بايدن للصحافيين لدى سؤاله عن المعلومات المضللة، ورسالته لمواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك: “إنها تقتل الناس. انظروا، الجائحة موجودة فحسب بين من لم يتلقوا اللقاحات. وهي تقتل الناس”.

وفي وقت سابق، من يوم الجمعة، انتقدت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، فيسبوك أيضا. وعلقت في إيجاز بالبيت الأبيض بأنها “شركة قطاع خاص”.

 

فيسبوك ترد على البيت الأبيض

فيما رفض موقع فيسبوك، الانتقادات التي وجّهها الرئيس الأميركي جو بايدن إلى وسائل التواصل الاجتماعي بأنّها “تقتل أشخاصا” من خلال سماحها بتداول معلومات مضلّلة حول كوفيد-19.

وأكّد الموقع أنّ جهوده بإظهار الحقائق هي في الواقع “تُنقذ الأرواح”، قائلاً في بيان ردّاً على بايدن إنّ “الاتّهامات غير المدعومة بحقائق لن تُشتّت تركيزنا”.

وقال الموقع إنّ “أكثر من ملياري شخص شاهدوا عبر فيسبوك معلومات موثوقة حول كوفيد-19 واللقاحات، أي أكثر من أيّ مكان آخر على الإنترنت”، مضيفاً “لقد استخدم أكثر من 3,3 ملايين أميركي أداتنا لمعرفة مكان وسبل الحصول على التطعيم”.

وفي وقت تؤدّي متحوّرة دلتا إلى ارتفاع في عدد الإصابات، شدّد البيت الأبيض القلِق من تعثّر حملة التطعيم لهجته حيال مجموعات التكنولوجيا الكبرى، مطالباً إيّاها بأن تعمل بشكل أكبر على مكافحة المعلومات المضلّلة.

مصدر أ ف ب
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.