جيش الإسلام يحرز انتصارات في الغوطة الشرقية ويسيطر على مباني في سجن عدرا المركزي

خاص بالأيام _ تحرير الاء محمد

سيطر جيش الإسلام اليوم الجمعة على تل كردي المحاذية لمدينة دوما ، كما تمكنوا من السيطرة على أحد المباني في قسم النساء في سجن عدرا المركزي.

هذا وقد قال مازن الشامي مراسل وكالة قاسيون” للأيام” أن الثوار دمروا رتل لقوات النظام خرج من مشفى الشرطة وكتيبة حفظ النظام ، باتجاه تل كردي وذلك بقذائف الهاون عيار 120مم أسفر عن عدد كبير من القتلى وتدمير دبابة.

كما قال الشامي أن الإشتباكات عنيفة جداً بين الثوار وقوات النظام ومازالت مستمرة حتى اللحظة في محاولة للأول السيطرة على سجن عدرا كاملاً ، وقال أيضا أن النظام يقوم بقصف مواقع الإشتباكات بشكل عنيف.

هذا وقد صرح جيش الإسلام على موقعه الرسمي “أن الاشتباكات أدت لمقتل العشرات من قوات النظام بينهم ضابط”لم يعلنوا عن هويته بعد، وأكد ناشطون أن الثوار يتقدمون باتجاه تحرير السجن ومخيم الوافدين المحاذي لدوما وللطريق الدولي(دمشق _حمص)، كما سيطر الثوار على الجبل المطل على ضاحية الأسد.

إلى ذلك أعلن جيش الإسلام خبر استشهاد النقيب عبد الرحمن الشامي الناطق الإعلامي الرسمي للجيش في معارك تل كردي، ووجه الثوار نداء إلى الفصائل لاستهداف جبهة المليحة، التي يتم منها استهداف مدن الغوطة الشرقية بعدة قذائف على مدار الساعة، وتحريك جبهة الدخانية لإرباك قوات النظام وتخفيف الضغط عن الثوار في الجبهات التي تشهد معارك حالياً.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.