تعرّف على خمس من فوائد الزيتون

إعداد وتحرير قسم المنوعات

تُعرف شجرة الزيتون بأنها شجرة مباركة وذات ثمار مباركة، ولطالما استخدمت منذ القدم لاحتوائها على العديد من الفوائد وباعتبارها قوت ودواء ودفء، وشجرة الزيتون تعتبر مشهورة في مناطق حوض البحر المتوسط، لها فوائد جمة تعود على الجسم وحياة الإنسان، فغير استخدام زيت الزيتون وأخشابه كوقود للحصول على الدفء، فهي كثمار وكزيت تعد مصدراً للطاقة، وغذاء غني بالمعادن والأحماض الدهنية الضرورية وغيرها الكثير من الفوائد، وعادة ما يوصي خبراء التغذية بتناول ما يقارب 7 حبات من الزيتون يومياً لما لها من أسرار وقيمة غذائية عالية لأجل الحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن.

غنية بالمعادن

وثمرة الزيتون غنية بالمعادن الضرورية مثل: الكالسيوم، الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد والفوسفور والكبريت والنحاس واليود. كما تحتوي على مضادات أكسدة قوية نظرا لاحتوائها على فيتامينات ب وفيتامين أ وفيتامين هـ.، وتحتوي على حمض الأوليك، وهو من الأحماض الدهنية الأحادية المفيدة والضرورية للجسم والذي له خصائص مفيدة لحماية القلب.

يرفع مستوى الكولسترول الجيد

يساهم الزيتون في الحفاظ على صحة القلب والشرايين عن طريق تقليل الكولسترول السيء “LDL” ورفع مستوى الكولسترول الجيد “HDL” مما يساعد في تعزيز صحة القلب والشرايين وحمايتها من الجلطات، ويساعد على جعل شرايينك أكثر مرونة مما يساعد في مقاومة السكتات الدماغية والقلبية.

تقوية المناعة

كما يساهم في تقوية المناعة لاحتوائه على مضادات الأكسدة من فيتامين أ وفيتامين هـ، ويفيد في مكافحة الالتهابات وتعزيز المناعة عن طريق مكافحته للجذور الحرة، كما يساهم في تحسين مستوى الذاكرة لاحتوائه على مادة البوليفينول، ومواد تقلل الأكسدة في خلايا الدماغ ومن أهمها فيتامين هـ، وهو مفيد للجهاز الهضمي فزيت الزيتون يقوي المعدة ويساعد على تسهيل الهضم، وقد يساعد في عديد من الأحيان في علاج الإمساك.

مفيد للريجيم والحمية

وبما أن حصة زيت الزيتون وهي الملعقة الصغيرة تحوي ما يقارب 5 غم من الدهون المفيدة و45 سعر حراري فهي تقلل الجوع عند تناولها وتساعد على الشعور بالشبع وتقليل كمية الطعام المتناول لاحقاً وخاصة السكريات. ولقد وجدت الأبحاث أن للزيتون دور في خفض مستوى الشهية فالأحماض الدهنية غير المشبعة الأحادية التي يحتويها الزيتون تعتبر بطيئة الهضم مما يعمل على تحفيز هرمون كوليسيستوكينين (هرمون الشبع في الجسم)، كما وأن هذه الأحماض الدهنية تساعد على تشجيع حرق الدهون في الجسم عن طريق تحفيز إفراز مادة كميائية تدعى اديبونيكتين

يعالج فقر الدم

وزيت الزيتون يعالج فقر الدم كونه مصدر جيد للحديد، فكوب من الزيتون يحتوي على ما يقارب 4.4 ملغم من الحديد. ومعدن الحديد يساعد في تركيب الكارنيتين، وهو من الأحماض الأمينية الذي يحول الدهون إلى طاقة. كما أن الحديد يدخل في تركيب الهيموغلوبين في الدم.
كما ويعتبر مفيد جدا لفروة الرأس والشعر، فهو يمنع جفاف الشعر ويرطب فروة الرأس الجافة.

مصدر موقع ويب طب كتاب موسوعة الزيتون، حسام الشربيني موقع موضوع
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.