تركيا تثبّت نقطة المراقبة السادسة في ريف إدلب

تحرير| أحمد عليان

شكّلت القوات التركية نقطة المراقبة السادسة لخفض التصعيد في ريف معرة النعمان بمحافظة إدلب، ضمن اتفاقية أستانة.

وذكرت وكالة الأناضول، يوم الخميس 15 فبراير/ شباط، أنَّ قوّةً عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية مساء الأربعاء، متوجّهةً جنوباً نحو بلدة معرة النعمان عبر طريق إدلب ـ عفرين.

وأضافت الوكالة أنَّ نقطة المراقبة الجديدة تبعد عن الحدود التركية مسافة 70 كم.

بدوره قال مراسل الأيام في إدلب : إنَّ حوالي 70 آلية عسكرية تمركزت في قرية الصرمان بريف معرة النعمان الشرقي، جنوبي شرق إدلب.

وتبعد نقطة المراقبة الجديدة عن أقرب نقطة تسيطر عليها قوات الأسد والميليشيات الموالية لها مسافة 10 كم.

يشار إلى أنَّ تركيا بدأت في 12 أكتوبر/تشرين الأول من العام الفائت، تثبيت نقاط مراقبة في المناطق المشمولة ضمن اتفاقية خفض التصعيد المتّفق عليها بين الدول الضامنة الثلاث (روسيا إيران تركيا) في أستانة.

ووفقاً للاتفاقية، يشكّل الجيش التركي 12 نقطة مراقبة تدريجياً تمتد من شمالي إدلب إلى جنوبها، شكّل منها إلى الآن ست نقاط ( ثلاثة نقاط مراقبة في ريف حلب الغربي، ونقطة في تل العيس بريف حلب الجنوبي،ونقطة في منطقة تل الطوقان بريف إدلب الشرقي، وآخرها نقطة المراقبة الجديدة في الصرمان).

جديرٌ بالذكر أنَّ ريف حماة الشمالي دخل مع إدلب ضمن مناطق خفض التصعيد، لكن تركيا، التي بقي لها 6 نقاط فقط، لم تثبّت فيه نقاط مراقبة بعد.

 

مصدر مراسل الأيام السورية في إدلب،  وكالة الأناضول
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.