ترامب يهاجم سياسة أوباما ويتعهد بإزالة الصدأ عن السياسية الخارجية الامريكية

تعهد دونالد ترامب المرشح المحتمل للحزب الجمهوري لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية بتحسين العلاقات مع روسيا الصين حال انتخابه رئيسا.
وأضاف ترامب أنه سيجعل حلفاء الولايات المتحدة يتحملون قدرا أكبر من التبعات المالية للدفاع عنهم.
وفي خطاب رئيسي له، وجه ترامب انتقادا لاذعا للسياسة الخارجية للرئيس الأمريكي باراك أوباما، قائلا إن الرئيس الديمقراطي ترك الصين تستغل الولايات المتحدة وأخفق في هزيمة تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وتعهد ترامب “بإزالة الصدأ عن السياسة الخارجية الأمريكية”.
وتحدث الملياردير الأمريكي بعد يوم من فوزه في خمس ولايات خلال التصويت الذي جرى الثلاثاء.
وفيما يتعلق بالعلاقات الروسية الأمريكية التي توترت بشأن العديد من القضايا، من بينها دعم روسيا للرئيس السوري بشار الأسد، قال ترامب أنه يمكن “تخفيف التوتر في العلاقات مع روسيا من موقف قوة”.
وقال ترامب أيضا إنه سيستخدم الثقل الاقتصادي الأمريكي لإقناع الصين بكبح جماح البرنامج النووي الكوري الشمالي.
وقال ترامب أنه سيدعو إلى قمتين منفصلتين لحلف شمال الأطلسي ولحلفاء الولايات المتحدة في آسيا لمناقشة “إعادة توازن” الالتزامات المادية الأمريكية للدفاع عنها.
وأكد ترامب على قوله إن حلفاء الولايات المتحدة انتفعوا من مظلة الدفاع الأمريكي ولكنهم لم يدفعوا حصتهم المادية العادلة مقابل ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.