برشلونة يرفع كأس ملك إسبانيا لكرة القدم للمرة الــ31 في تاريخه

عزز برشلونة بذلك رقمه القياسي في بطولة الكأس، حيث توج بها للمرة الــ31 في تاريخه، علما بأن أتلتيك بيلباو يأتي في المركز الثاني في قائمة الفرق الأكثر تتويجا بالبطولة برصيد 23 لقبا.

الأيام السورية؛ سعد حج حسين

توج فريق برشلونة بلقب بطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم بعدما تغلب على أتلتيك بيلباو 4 / صفر، السبت 17 نيسان/ أبريل 2021، في المباراة النهائية للبطولة على ملعب “لا كارتوخا” بمدينة أشبيلية.

وظل التعادل السلبي قائما بين الفريقين طوال 59 دقيقة ثم نجح برشلونة في حسم المباراة النهائية واللقب بأربعة أهداف سجلها أنطوان جريزمان وفرينكي دي يونج وليونيل ميسي (هدفان) في الدقائق 60 و63 و68 و72 .

وعزز برشلونة بذلك رقمه القياسي في بطولة الكأس، حيث توج بها للمرة الــ31 في تاريخه، علما بأن أتلتيك بيلباو يأتي في المركز الثاني في قائمة الفرق الأكثر تتويجا بالبطولة برصيد 23 لقبا.

أجواء المباراة

فرض برشلونة سيطرته بالكامل على الشوط الأول، ووصل استحواذه على الكرة بنهايته إلى 84%.، وهدد المرمى بشراسة بعد 5 دقائق فقط عندما هيّأ ميسي كرة خلفية نحو فرينكي دي يونج الذي سدد من داخل منطقة الجزاء، لكن كرته ارتدت من القائم.

هجمات برشلونة تواصلت، فمرر جريزمان هذه المرة نحو ميسي في الدقيقة 10، لكن الدفاع تدخل في اللحظة الأخيرة وأبعد الكرة إلى ركنية.

التهديد الوحيد لـ أتليتك بلباو في الشوط الأول كان بالدقيقة 12 من ركلة حرة نفذها أليكس بيرينجير، وقابلها إنييجو مارتينيز بلمسة واحدة في مواجهة المرمى، لكنها جاورت القائم بقليل.

حاول ميسي المباغتة في الدقيقة 21، فسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن كرته اصطدمت بالدفاع ووصلت سهلة نحو أوناي سيمون.

الشوط الثاني كان مماثلا في سيطرة برشلونة الكاملة، لكن تفصيلة بسيطة اختلفت وهي أن الشباك اهتزت هذه المرة.

من أجواء المباراة وفرحة لاعبي برشلونة(صحيفة الرياضية)

بدأ برشلونة الشوط بهجمات شرسة ومتتالية، افتتحها جريزمان في الدقيقة 48 بعد عرضية ديست، لكن أوناي سيمون تصدى بأعجوبة.

بيدري بدوره حاول التسجيل في الدقيقة 52 بتسديدة أرضية خطيرة، لكن سيمون أبعد الكرة أيضا نحو الركنية.

سيمون احتاج إلى دقيقة واحدة إضافية حتى يقوم بتصدٍ حاسم جديد هذه المرة أمام بوسكيتس الذي أهدر من مسافة قريبة بغرابة شديدة.

بداية من الدقيقة 60 كفت الشباك عن تمنعها، وفتحت أبوابا عرضية لمهاجمي برشلونة. وافتتح جريزمان التسجيل بعد عرضية دي يونج وتسديدة صاروخية في سقف شباك سيمون.

الهدف الثاني لم يتأخر وسُجِل في الدقيقة 63 برأسية دي يونج بعد عرضية جوردي ألبا الرائعة.

أضاف ميسي هدفا ثالثا بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 68. وليتبعها بعد 4 دقائق فقط ويسجل هدفا رابعا بعد عرضية جوردي ألبا التي أتبعها بتسديدة أرضية أنيقة.

الشباك الباسكية اهتزت مجددا في الدقيقة 86 بهدف خامس سجله جريزمان بعد مراوغة الحارس أوناي سيمون، لكن تقنية الفيديو تدخلت وألغت الهدف بداعي التسلل.

فرحة غريزمان بتسجيل الهدف الأول(صحيفة الرياضية)
مصدر كول د.ب.أ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.