اليونسيف تقول إنّ كل عشر ساعات يموت طفل جراء الحرب في سوريا

تُقدر اليونسيف عدد الأطفال الذين لا يستطيعون الذهاب إلى المدرسة جراء الحرب بنحو 2.8 مليون طفل، مشيرة إلى أن كثيرا منهم لم يذهب إلى المدرسة على الإطلاق.

الأيام السورية؛ قسم الأخبار

ذكرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونسيف) الجمعة 13 آذار/ مارس، في بيان: “كل عشر ساعات يموت طفل جراء الحرب”، كما ناشدت المنظمة الحكومات والرأي العام عدم التخلي عن الأطفال السوريين.

من جانبه، قال المدير التنفيذي لفرع المنظمة في ألمانيا كريستيان شنايدر: “المساعدات الإنسانية ليس بمقدورها إنهاء الحرب، لكنها يمكن أن تخفف معاناة الأضعف… هذا مبدأ الإنسانية”.

أرقام مرعبة

في السياق، تُقدر المنظمة عدد الأطفال الذين لا يستطيعون الذهاب إلى المدرسة جراء الحرب بنحو 8ر2 مليون طفل، مشيرة إلى أن كثيرا منهم لم يذهب إلى المدرسة على الإطلاق.

وخلال الأسابيع الماضية، نزح أكثر من 900 ألف شخص في محافظة إدلب السورية إلى الحدود مع تركيا.

وذكرت اليونسيف في بيانها أن نحو 60% من النازحين من الأطفال، مضيفة أنهم يعانون على الجبهات القتالية من العنف والتشريد والعوز الشديد.

مصدر يونسيف وكالات
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.