النظام السوري يواصل القصف البري ومعارك كرّ وفرّ في ريف إدلب الشرقي

الأيام السورية؛ قسم الأخبار

نفذت، الأربعاء 11ديسمبر/ كانون الأول 2019، طائرات حربية روسية 3 غارات متتالية على محور الكتيبة المهجورة قرب أبو الضهور، بريف إدلب الشرقي، وذلك بالتزامن مع استمرار الاشتباكات والقصف المتبادل على المنطقة.

كما تصدت الفصائل لمحاولة تقدم جديدة لقوات النظام على المحور، وتمكنت من استعادة السيطرة على الكتيبة المهجورة بهجوم مباغت على مواقع قوات النظام بدأته فجر اليوم، قُتل خلاله 10 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، بينما قتل وقضى 5 مقاتلين من الفصائل ومقاتلي “هيئة تحرير الشام”، تزامنا مع انسحاب قوات النظام إلى نقاط خلفية ولا تزال الاشتباكات المتقطعة والاستهدافات المتبادلة مستمرة.

براميل على الكبانة

على صعيد آخر، نفذت طائرات النظام الحربية غارة جوية على قرية أم التينة بريف مدينة معرة النعمان الشرقي، دون معلومات عن خسائر بشرية. كما ألقى الطيران المروحي التابع للنظام السوري 4 براميل متفجرة على محور كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي.

من جهتها، قصفت الفصائل محور مدايا بريف إدلب الجنوبي بقذائف المدفعية الثقيلة، كما قصفت تجمعات لقوات النظام في ريف إدلب الشرقي ومحاور أبو الضهور الغربية.

مصدر المرصد السوري لحقوق الإنسان
اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.